نسخة

(صدى):
هل تعتقد أن " الشورت " خادش للذوق العام ؟ هذا السؤال إجابته صعبة والاختلاف فيه كثير .. بناء على عدة أمور .. منها البيئة ، العمر ، الرقيب الداخلي لكل فرد .

على المستوى الشخصي والذي يمثلني أقول : " الشورت " يفترض لبسه في أماكن تليق به مثل أجواء المسابقات الرياضية والاستراحات ونحوها.

وعلى ذلك أرى أنه من المزعج لبسه في الأماكن العامة كالمولات وبيوت الله وما شابهها يجب أن يبقى لكل مكان مكانته التي تفرض احترامه واحترام من يقصده.

بعض وجهات النظر المخالفة لايعجبهم إدخال " الشورت " ضمن الذوق العام وتبقى وجهات نظر تحترم ، لكن يجب على رواد تلك الوجهات أن لاينظروا من الزاوية التي تناسبهم ؛ لأن الأمر ليس شخصيا فيجب أن تكون النظرة أعمق وأبعد .

في صغرنا تعلمنا : " عورة الرجل من السُرة إلى الركبة " هل ماتعلمناه خطأ ؟ أم نسيناه ؟ لا أعلم ولكن يبقى للشورت مكانه  الخاص من وجهة نظري.

خارج النص :

إن المليحة من تزين حليها

لامن غدت بحليها تتزين

Time واتساب