رجل يصطحب جثة زوجته في رحلة بالسيارة

واشنطن (صدى):
سافر رجل سبعيني بجانب جثة زوجته المتوفاة عبر 3 ولايات أمريكية مختلفة، فلم يريد تغيير وجهته بعد وفاتها ليقرر استكمال الرحلة مع جثتها.

وألقت الشرطة الأمريكية بولاية أريزونا القبض على رجل في الـ70 من عمره ويُدعى " رودني بوكيت " ، بتهمة القيادة عبر 3 ولايات برفقة جثة زوجته التي أجلسها بجانبه في السيارة.

ولاحظت الشرطة على الطريق السريع 10 في إيلوي بأريزونا وجود جثة في المركبة، وعند الفحص تبين أنها زوجته " ليندا بوكيت " التي توفت في فندق بتكساس أثناء قيامها برحلة، ولكنه لم يغير وجهته بسبب وفاتها وقام بوضعها في السيارة مستكملًا رحلته.

ونُقلت الجثة إلى إحدى المستشفيات لتشريحها ومعرفة أسباب الوفاة، بينما احتجزت الأجهزة الأمنية " رودني " بتهمة الاشتباه في القتل؛ إذ كان يفكر الزوجان في الطلاق وتقدم الزوجة المتوفاة فيما قبل بطلب طلاق وحماية من زوجها.

Time واتساب