" صحة الرياض " تعلن خلو مدارس المنطقة من مرض " التراخوما "

محمد السعران (صدى):
أكدت المديرية العامة للشؤون الصحية بمنطقة الرياض توجهها للعمل على برنامج الرعاية الصحية الأولية لصحة العين لمكافحة أسباب ومسببات العمى والقضاء عليها بما فيها

" مرض التراكوما "

وأكد مديـر إدارة شـؤون المستشـفـيات بصحـة الريـاض المنسق الوطني لصحة العين ومكافحة العمى بمنطقة الرياض الدكتور عصام بن سعد الغامدي أن هذه الخطوة تأتي تماشياً مع رؤية 2020 لبرامج وزارة الصحة واللجنة الوطنية لصحة العين ومكافحة العمى لإعلان خلو المملكة من مرض التراخوما والحـصـول على الإشـهـاد من منظمة الصحـة العالمية.

وأوضح الدكتور الغامدي أنه ونظرا لما يشكله التعليم والصحة كركيزتين مهمة لبناء مجتمع صحي جسديا وفكريا فقد قامت إدارة المستشفيات بالتعاون مع إدارة الصحة المدرسية بالصحه العامه بمنطقة الرياض بالفحص الاستكشافي للعين عامه ومرض التراخوما بشكل خاص لعدد 100318 طالباً في مدارس المنطقة مع بداية عام 2019م، معلناً أن النتائج أثبتت "خلو مدارس المنطقة من مرض التراخوما " .

وأعرب الغامدي عن سعادته بهذه النتائج خلال هذه المرحلة وهي المرحلة الأولى حيث إن البرنامج يعمل على محورين وهو إثبات خلو المدارس بمنطقة الرياض من مرض التراخوما حيث يجري العمل الآن على إنهاء المسح الاستكشافي لمستشفيات منطقة الرياض والثاني إعلان خلو المنطقة تماما من مرض التراخوما للحـصـول على الإشـهـاد من منظمة الصحـة العالمية.

وقال الغامدي: " نظرا لما تشهده بلادنا المملكة العربية السعودية تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز وولي العهد الأمير محمد بن سلمان من نهضة وقفزة حضارية في كافة القطاعات ومن ضمنها الصحة فقد تم القضاء على معظم الامراض وتوج ذلك الاهتمام ما تحمله روية 2030 وبرنامج التحول الوطني ليكون من أهم أهدافها حصر أسباب العمى ومكافحته خلال عام 2020 " .

و يعتبر مرض " التراكوما " أو الرمد الحُبيبي، وهو من الأمراض المعدية التي تؤدي إلى احتكاك الرموش بالقرنية. ومرض التراكوما من أهم أسباب العمى في مناطق أفريقيا واسيا وبعض المناطق في الشرق الأوسط وبعض اجزاء من أمريكا اللاتينية وأستراليا حيث يوجد 8 مليون شخص من المكفوفين نتيجة التراكوما، و84 ملايين يعانون من الاصابة النشطة.

Time واتساب