ممرضة تقتل زوجها لمشاهدته الأفلام الإباحية

واشنطن (صدى):
حكمت محكمة أمريكية على ممرضة بالسجن 16 عاما بعد إدانتها بقتل زوجها بعد أن اكتشفت أنه يشاهد الأفلام الإباحية.

وقالت محامية الممرضة إنها لم تكن تقصد قتل زوجها، وأن " طلقة تحذيرية " أصابته في رأسه بطريق الخطأ.

وقال محامي الزوج إن الزوجين كانا متزوجين لمدة 17 عامًا وأن الممرضة عثرت على المواد الإباحية التي خبأها وخفاها زوجها، وكان يشاهد في كثير من الأحيان المواد الإباحية في السقيفة، والتي وصفها بأنها " كهف الرجل. "

وأشار المحامي أن موكلته امرأة متدينة " شعرت أن الشيطان كان في تلك السقيفة "، كما قالت ولفت إلى أن الممرضة كانت قد تقدمت بطلب للطلاق في مايو 2018 ، لكنها سحبت الأوراق بعد أن توسل إليها زوجها لإعادة النظر.

وتابع المحامي، وبعد شهرين، اكتشفت الزوجة مجددا أن زوجها يشاهد الأفلام الإباحية، فواجهته بذلك، ثم أطلقت النار على قدمه ثم أطلقت " طلقة تحذيرية " لكنها أصابته في رأسه.

Time واتساب