راكب يفتح باب طائرة بريطانية بالقوة.. والرعب يسيطر على المسافرين 

لندن (صدى):
سادت حالة من الرعب والذعر على متن طائرة تابعة لشركة " إيزي جيت " البريطانية، عندما حاول فتح باب الطائرة، التي كانت مرتفعة بنحو 9000 متر.

وعاش الركاب موقفا لن ينسوه أبدا، بعدما باتت حياتهم على المحك بسبب " فعل متهور " من أحد المسافرين.

وتعمد راكب إلى فتح أحد أبواب الطائرة بالقوة، قبل أن يوقفه أفراد الطاقم وبعض المسافرين، حيث حاصروه وطرحوه أرضا لمنعه من الحركة.

وبدا أن الرجل كان عصبيا وغير متحكم في أفعاله، لافتين إلى أنه كان في المرحاض، قبل أن يخرج منه بعد دقيقتين متوجها نحو الباب، حيث حاول فتحه عنوة مرتين، دون أي ينجح في ذلك.

وأبان خبراء الطائرة أن التمكن من فتح الباب خلال تحليق الطائرة قد يؤدي إلى انخفاض مفاجئ في درجة الحرارة والضغط، موضحين أن النتيجة ستكون كارثية.

وكانت الطائرة في رحلة متجهة من مطار غاتويك في مدينة كرولي إلى مدينة بيزا الإيطالية.

Time واتساب

أحدث التعليقات