أم تحرق طفليها لسئمها من تربيتهما

موسكو (صدى):
أحرقت أم روسية طفليها البالغين من العمر 4 سنوات وعام واحد، داخل منزلها، وذلك بعدما سئمت من تربيتهما.

ودارت مشاجرة بين الأم وزوجها لرفضه وضع الطفلين في دار أيتام لسئمها من تربيتهما، ليذهب الزوج إلى عمله، بينما ظلت هي في المنزل تتناول الكحول، قبل أن تقوم وتسكب البنزين على أثاث المنزل وتشعل النيران به، لتدع الطفلين بداخله وتغلق الباب لمنعهما من الخروج.

ولاحظ أحد الجيران الدخان المتصاعد من المنزل، ليكسر النافذة ويدخل على الفور، حيث نجح في العثور على الطفلة الصغيرة وإنقاذها ثم يفقد وعيه بعد ذلك.

ونقلت الطفلة الصغيرة إلى المستشفى لتلقي العلاج اللازم، بينما احترق شقيقها مع المنزل وفقد حياته، وتم إلقاء القبض عليها، حيث اعترفت بجريمتها التي ارتكبتها في حق طفليها.

Time واتساب