" جوجل " تساعد أطفال التوحد في التفاعل الاجتماعي

وكالات (صدى):
كشفت دراسة أن استخدام الأطفال المصابين بالتوحد " نظارة جوجل " مع تطبيق على الهواتف الذكية قد يسهل عليهم تمييز تعابير الوجوه والتفاعل الاجتماعي.

وتوصل الباحثون إلى أن نظام " سوبر باور جلاس " يساعد أطفال التوحد على إدراك ما يحدث حولهم.

ووصل الباحثون لهذه النتيجة بعد تجربة شملت 71 طفلا تتراوح أعمارهم بين 6 و12 عاما ويخضعون لعلاج معروف للتوحد يعرف بتحليل السلوك التطبيقي.

ويتضمن هذا العلاج عادة ممارسة تمارين معينة مثل عرض بطاقات على الطفل تحمل وجوها لمساعدته في التعرف على الانفعالات المختلفة.

واختار الباحثون بشكل عشوائي أربعين طفلا لتجربة نظام " سوبر باور جلاس " ، وهو عبارة عن نظارة مع كاميرا وسماعة ترسل معلومات عما شاهده الأطفال وسمعوه إلى تطبيق بالهواتف الذكية مصمم لمساعدتهم على فهم التفاعلات الاجتماعية والاستجابة لها.

وقد يعاني الأطفال المصابون بالتوحد في تمييز الانفعالات والاستجابة إليها، لذا يقدم لهم التطبيق ملاحظات في نفس الوقت لمساعدتهم على تطوير مهاراتهم.

وبعد ستة أسابيع وجد الباحثون أن الأطفال الذين حصلوا على هذا الدعم الرقمي حققوا نتائج أفضل في اختبارات للتكيف الاجتماعي والتواصل والسلوك من مجموعة المقارنة التي تضم 31 طفلا تلقوا فقط الرعاية العادية لمرضى التوحد.

ويمكن للآباء استخدام التطبيق للتعرف على استجابة أطفالهم لاحقا وإخبار الطفل بمدى براعته في التعرف على الانفعالات والاستجابة لها.

Time واتساب