الكشف عن سبب احتضان بريدة لأكبر تجمع للسيارات الكلاسيكية في الخليج 

بريدة (صدى):
احتضنت مدينة بريدة أكبر تجمع للسيارات التراثية في المملكة والخليج، حيث تجمع الخميس 18 نيسان/إبريل أكثر من 600 سيارة في مهرجان السيارات الكلاسيكية (كلاسيك القصيم 3) المقام بمركز النخلة، ومن المقرر أن يستمر لمدة 3 أيام بتنظيم مجلس التنمية السياحية بالقصيم.

ويستعد ملاك السيارات لخوض سباق فريد من نوعه يجمع السيارات موديلات الأعوام من (1930) إلى (1940).

ومن المنتظر أن يقدم المهرجان لزوّاره فعاليات " رحلة حج الأولين " وفعالية " كشتة الأولين " ، بالإضافة إلى فعالية " تاكسي الأولين " والتي خصصت لزوار المهرجان لأخذ جولة عائلية بإحدى السيارات التراثية والاستمتاع بعبق الماضي الجميل.

ويقدم المهرجان أيضا لزواره بحسب القائمين عليه مسابقات متنوعة، وجلسات عائلية خاصة، ومقر مخصص للضيافة، و أجنحة لصيانة السيارات، وأخرى لتحف ومقتنيات وأكسسوارات السيارات، وقطع غيار وصيانة السيارات التراثية والكلاسيكية.

ومن جهته، أوضح الرئيس التنفيذي للمهرجان أحمد الصقري أن المهرجان يهدف إلى المحافظة على الموروث الشعبي والجمع بين الترفيه والمتعة ومحاكاة الماضي الجميل بأبعاده التي تترجم ما تزخر به المملكة من إرث تاريخي يفاخر به الجميع.

التعليقات

اترك تعليقاً