جدة سفاح مسجدي نيوزيلندا تكشف جزءًا من ملامح حياته

ويلينغتون (صدى):
تحدثت جدة الإرهابي منفذ هجوم المسجدين في نيوزيلندا، عن ملامح حياته الغامضة، مشيرة إلى بعض تصرفاته قبل تنفّيذ جريمته المروعة.

وتقول الجدة: " إن السفاح الذي قتل المسلمين بدم بارد خلال صلاة الجمعة وهو يوثق جريمته بمنتهى الهدوء، ليس حفيدي الذي كان يظهر بأنه لطيف وطيب " .

وأعربت الجدة عن استغرابها من عدم ظهور أي علامات تطرف تدل على أنه اعتنق الفكر المتطرف عندما تحدثت إليه آخر مرة.

ولفتت إلى أن حفيدها الإرهابي زار أسرته في مدينة غرافتون في شمال نيو ساوت ويلز مرتين خلال العام الماضي وآخرهما في عطلة أعياد الميلاد.

اقرأ أيضًا:

مرتكب حادث المسجدين في نيوزيلندا يخبر رئيسة الحكومة بعمله قبل ارتكابه بدقائق

Time واتساب

أحدث التعليقات

🍰☕عنِدٍمًآ يَغيَبً ُُ آلَمًسِــــــــآء 🍽️🍵
طيب
🍰☕عنِدٍمًآ يَغيَبً ُُ آلَمًسِــــــــآء 🍽️🍵
طيب
🍰☕عنِدٍمًآ يَغيَبً ُُ آلَمًسِــــــــآء 🍽️🍵
يالله وعندنا ما تكمل اسبوعين والى هو مملك ونهاية الشهر العرس
🍰☕عنِدٍمًآ يَغيَبً ُُ آلَمًسِــــــــآء 🍽️🍵
يالله وعندنا ما تكمل اسبوعين والى هو مملك ونهاية الشهر العرس
🍰☕عنِدٍمًآ يَغيَبً ُُ آلَمًسِــــــــآء 🍽️🍵
الله المستعان