وزارة التعليم تطلق مشروع «المعلم التقني»

علي القحطاني (صدى):
أطلقت وزارة التعليم اليوم الأحد، بالشراكة مع وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات مشروع المعلم التقني لتدريب المعلمين والمعلمات عن بُعد على المهارات التقنية، وتقديم محاضرات مصورة، ومهمات تفاعلية لمدة أربعة أسابيع، تتضمن ١٦ ساعة تدريبية تختص بتحسين عمليات التدريس وزيادة فاعليته، ودمج العمليات التقنية بالتعليم.

وقال المشرف العام على المركز الوطني للتطوير المهني التعليمي الدكتور أحمد بن عبد الرحمن الجهيمي أن مشروع المعلم التقني يأتي لمواكبة الدعم السخي الذي تحظى به القطاعات الحكومية من قيادتنا الرشيدة - حفظها الله-، خاصة فيما يتعلق ببناء جيل قادر على تحقيق رؤية المملكة الطموحة ٢٠٣٠، مؤكداً على أن التقنية تشكّل عنصراً أساسياً للتغيير، ووسيلة فعالة للتطوير.

وأضاف أن المشروع يسلط الضوء على أهمية دمج التقنية بالتعليم، وتعريف المشاركين على استراتيجيات ونظريات التعليم، ومعايير دمج التقنيات الرقمية في التعليم وتطبيقاتها في الصف الدراسي، موضحاً أن ذلك ينعكس على فاعلية التعليم وتحسين نواتج التعلم.

وأشار إلى أن المشروع سيسهم في اختصار الوقت والجهد فيما يتعلق بالمحتوى التعليمي الذي يقدم للطلاب والطالبات، وتمكين المتعلم من التعرض للمحتوى المقدم له بطريقة متزامنة داخل الصف الدراسي، أو غير متزامنة من خلال تحميل المادة على منصات الإنترنت، مؤكداً أن استخدام التطبيقات التعليمية تمكّن الطالب في أي وقت من مشاهدة المحتوى التعليمي، وتحقيق التقنية مزيداً من الوقت المستقطع للتعلم.

Time واتساب