ومن الحب ما قتل.. آخر كلمات منتحر: «سامحيني إنتي الوحيدة اللي حبيتها»!

القاهرة (صدى):
شهدت أحد المحافظات المصرية حادث مروع لإنتحار شاب لم يتجاوز عمره 17 عام شنقاً بسبب رفض أسرته زواجه بالفتاة التي يحبها .

وفوجئت الأسرة المكلومة بإبنهم وقد علق جسده في "حبل الغسيل " ، تاركاً وراء رسالته العجيبة : سامحيني.. أنا بحبك يا آية.. وإنتي الوحيدة اللي حبتها طول عمري. عايزك تسامحيني إنتي وأبويا وأمي .

وتبين من التحقيقات أن السبب المذكور هو الوحيد لإقدام الشاب الذي لا يزال يدرس بالمرحلة الثانوية على الإنتحار ، إذ رفض أبيه زواجه من ابنة خاله .

وشهدت الفترة الأخيرة حالات مماثلة في مصر ، ففي محافظة أخرى ألقى شاب بنفسه من الطابق الرابع بعدما هجرته زوجته بعد قصة حب طويلة ، وآخر قفز في النيل لرفض عائلته الزواج من حبيبته .

أما الواقعة التي ضج لها الرأي العام المصري فكانت لطالب الهندسة الذي لقى بنفسه من برج القاهرة وكانت نتيجة لأسباب إجتماعية ونفسية .

Time واتساب