مستشفى المملكة يحصل على الاعتماد العالمي لجراحة البدانة

ريم عبدالعزيز (صدى):
في إضافة جديدة لسجل اعتماداته الدولية، حصل مستشفى المملكة والعيادات الاستشارية على اعتماد دولي جديد في مجال جراحات السمنة، إثر تحقيقه درجات عالية من الأمان والسلامة للمرضى؛ ليكون أحد المراكز المعترف بها عالمياً .

وسلّم الاتحاد الدولي لجراحات البدانة International Federations for Surgery of Obesity شهادة اعتماد لمركز جراحات البدانة في مستشفى المملكة، كمركز معتمد عالمياً لجراحات السمنة، و شهادة اعتماد عالمي لرئيس المركز الدكتور هيثم الفلاح استشاري جراحة البدانة و الغدد الصم.

وبذلك يكون مستشفى المملكة اول مستشفى خاص في الرياض يحصل على هذا الاعتماد، ويوضع على خارطة الاتحاد العالمي للمراكز المعتمدة في جراحات البدانة.

وبهذه المناسبة أوضح الدكتور هيثم الفلاح أن هذه الشهادة العالمية هي نتيجة لتقديم أعلى معايير السلامة في طيف واسع من الحلول الجراحية المقدمة لمرضى السمنة للوصول إلى أفضل النتائج، ونتيجة سنوات طويلة من العمل والجهد من العاملين بمركز علاج السمنة والبدانة؛ حيث تم تطوير ونهج أساليب سياسات ساهمت في هذه النقلة العالمية.

ونوه الدكتور الفلاح أن المركز الجراحي والطبي للسمنة في مستشفى المملكة والعيادات الاستشارية يضم فريقا متكاملا ومتميزا من جرّاحين وأخصائي تغذية ولياقة بدنية وعلاج طبيعي، إضافة إلى الدعم السلوكي انطلاقا من حرص مستشفى المملكة والعيادات الاستشارية على التوسع في تقديم الخدمات والرعاية الصحية التي تتطلبها احتياجات مجتمعنا إذ إن السمنة وزيادة الوزن في ازدياد لدى جميع الفئات العمرية في المملكة العربية السعودية.

من جانبه أوضح المدير التنفيذي للمستشفى الدكتور عدنان العبدالكريم أن استراتيجية المستشفى بنيت على تقديم أعلى درجات الجودة في جميع خدماتها، و جراحة البدانة إحدى أولوياتها باعتبارها من الأمراض واسعة الانتشار.

وأكد الدكتور العبدالكريم حِرص مستشفى المملكة والعيادات الاستشارية على تقديم مستوى راقٍ من الخدمات الآمنة للمرضى، والالتزام بمعايير الجودة التي تتماشى مع رسالتها في مجال الصحة".

Time واتساب