ما لا تعرفه عن تاريخ كسوة الكعبة والمرأة التي حظيت بشرف كسوتها للمرة الأولى

نايف السالم (صدى):
قامت دارة الملك عبدالعزيز، بنشر معلومات عن تاريخ كسوة الكعبة المشرفة، منذ صناعتها لأول مرة، مرورًا بالأشخاص الذين تولوا كسوة الكعبة.

وأوضحت دارة الملك عبد العزيز، أنه تم صناعة ستار باب الكعبة للمرة الأولى في عام 810 هـ، وأن أول من كساها في الجاهلية كانت أم العباس بن عبد المطلب عم النبي صلى الله عليه وسلم.

فيما كساها النبي صلى الله عليه وسلم بعد فتح مكة المكرمة في السنة الثامنة للهجرة.

وأشارت المعلومات إلى أن عثمان بن عفان هو أول من صنع كسوتين للكعبة وكانت من القباطي والبرود، بينما كان معاوية بن أبي سفيان هو أول من كساها بالديباج مع القباطي وطييها بالخلوق والمجمر.

وكسيت الكعبة باللون الأسود في عهد الخليفة العباسي الناصر لدين الله، وكان الملك عبد العزيز بن عبدالرحمن آل سعود أول من أسس لكسوة الكعبة مصنعا في مكة.

Time واتساب