تفاصيل احتجاز 7 معلمات وطفل في وادي الريم

علي القحطاني (صدى):
أنقذت فرق الدفاع المدني وفرق الأمن والسلامة بتعليم رجال ألمع، 7 معلمات وطفل بعد احتجازهم لمدة 4 ساعات في وادي الريم.

وكشفت إحدى المعلمات عن تفاصيل 4 ساعات من الرعب داخل الوادي، لافتة إلى أن تم احتجازهم داخل وادي الريم أثناء عودتهن من المدرسة بحبيل رجال ألمع منتصف الأسبوع الماضي.

وأوضحت أنه أثناء عودتهم من مدرسة المجمعة بحبيل رجال ألمع وسط المطر الغزير، بدأت السيول بالجريان بصورة مخيفة من أكثر من جهة، وكان أمامهم خيار واحد وهو المخاطرة وقطع السيل الثاني حتى يصلوا إلى مكان مرتفع.

وأكدت أن طريف المجمعة الجبيل في محافظة رجال ألمع هو طريق مأساوي وعر، إذ ينطلقوا قبل صلاة الفجر إلى المدرسة ويصلوا بعد ساعتين؛ بسبب وعورة الطرق واحتياجه للسفلتة.

وقالت « عرضنا المشكلة منذ شهر، وطالبنا بطريق مسفلت وفي نفس الطريق تم احتجازنا بسبب السيل 4 ساعات في وادٍ مهجور، بلا ماء ولا محطات بنزين ولا خدمات، جوالاتنا نفذ منها الشحن، وأسعفنا شاحن متنقل » .

ومن جانبه، وجه ناصر جبلي المتحدث الرسمي لإدارة تعليم رجال ألمع، الشكر إلى فريق الدفاع المدني في مركز الحبيل على سرعة استجابتهم، مؤكدًا أنه يتم العمل المستمر مع الجهات الأمنية ذات العلاقة لإنجاز الحلول العاجلة لإصلاح الطريق.

Time واتساب