من بينها اسم كيت ميدلتون.. حقائق مغلوطة عن العائلة الملكية البريطانية

لندن (صدى):
يوجد العديد من الحقائق المغلوطة التي يتداولها البعض بشأن العائلة الملكية البريطانية، باعتبارها من أهم العائلات الملكية حول العالم.

ونرصد في السطور التالية أبرز الحقائق المغلوطة عن العائلة الملكية والملكة إليزابيث .

يزعم البعض أن الملكة حرمت شقيقتها مارغريت من الزواج من حبها الحقيقي وهو طيار مطلق اسمه بيتر تاونسيند.

وقيل أنها حرمتها من الزواج نظرا إلى أنه مطلق وهذا لا يليق بالعائلة ولكن ليست هذه الحقيقة.

تبين في عام 2009 أن مارغريت كانت قد أرسلت خطاباً لرئيس الوزراء البريطاني الأسبق، أنتوني ايدن، توضح فيه أنها ما زالت تفكر بشأن خطوة ارتباطها من تاونسيند، وهو الخطاب الذي أوضح أن مارغريت هي التي اتخذت قرارها بعدم الارتباط بناءً على مشاعرها الشخصية، وليس بناءً على تهديدات من الملكة بأنه ستنبذ من العائلة الملكية.

وفيما يتعلق بدوقة كامبريدج كيت ميدلتون، فأن اسمها هو من أبرز الحقائق المغلوطة؛ لأن اسمها الحقيقي هو كاثرين وليس كيت.

يعتقد البعض أن الملكة لا تحتاج لجواز سفر لأنها الملكة، وهذا الأمر خطأ إلى حدما، فهي لا تحتاج لجواز سفر أو رخصة قيادة، لكن ذلك ليس لأنها الملكة، وإنما لكون مثل هذه الوثائق تصدر باسمها، ومن ثم فلا داعي مطلقاً لأن يتم استصدار جواز سفر أو رخصة قيادة باسمها.

كما يعتقد البعض أن الملكة إليزابيث اعترضت على زواج الأمير تشارلز من كاميلا باركر باولز، خاصة أنها لم تحضر حفل زواجهما عام 2005، لكن الحقيقة هي أن الزيجة لم تكن لتتم لولا موافقة الملكة في المقام الأول، كما اتضح أن سبب غياب الملكة الحقيقي هو ترددها في حضور حفل زواج مدني بدلاً من حفل ديني.

Time واتساب