إجراءات فرنسية مرتقبة في الساعات المقبلة لضمان سلامة جيشها بسوريا

وكالات (صدى):
أعلنت الرئاسة الفرنسية في بيان اليوم الاثنين، أنه سيتم اتخاذ إجراءات في الساعات المقبلة لضمان سلامة جيشها وأفرادها المدنيين في شمال شرق سوريا.

جاء ذلك بعد اجتماع عاجل للحكومة الفرنسية، لتقييم الوضع في شمال شرق سوريا، حيث أكد الرئيس الفرنسي أن الهجوم التركي ينطوي على خطر التسبب في عواقب إنسانية وخيمة، وعودة ظهور تنظيم داعش في المنطقة، وزعزعة استقرار دائمة في شمال شرق سوريا.

ولدى تمتلك فرنسا قوات خاصة في المنطقة في إطار مشاركتها في التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة لقتال تنظيم داعش الإرهابي.

Time واتساب