قيس سعيد.. قانوني مخضرم ورئيس تونس المحتمل بـ76%

تونس (صدى):
بعد إعلان التلفزيون الرسمي التونسي، أن قيس سعيد هو الأكثر اقترابًا من الفوز برئاسة البلاد بنسبة 76 بالمئة، متقدما على منافسه نبيل القروي الذي حصد 21 بالمئة من الأصوات، ترصد «صدى» السيرة الذاتية عن الرئيس التونسي المحتمل.

وُلد سعيد، عام 1958 بتونس، وهو حاصل على شهادة الدراسات المعمقة في القانون الدولي العام من كلية الحقوق والعلوم السياسية وعلى دبلوم الأكاديمية الدولية للقانون الدستوري ودبلوم المعهد الدولي للقانون الإنساني بسان ريمو بإيطاليا.

بدأت حياته المهنية في عام 1986 عندما عُيّن كمدرس بكلية الحقوق والعلوم الاقتصادية والسياسية بسوسة، ثم انتقل للتدريس بكلية العلوم القانونية والسياسية والاجتماعية بتونس العاصمة عام 1999، كما شغل منصب مدير قسم القانون العام بكلية الحقوق بسوسة للأعوام 1994 حتى 1999.

وتضمنت المناصب التي شغلها: مقرر اللجنتين الخاصتين لدى الأمانة العامة لجامعة الدول العربية لإعداد مشروع تعديل ميثاق الجامعة ولإعداد مشروع النظام الأساسي لمحكمة العدل العربية لعامي 1989 و1990، وخبيرا متعاونا مع المعهد العربي لحقوق الإنسان للأعوام 1993 – 1995، وكاتب عام ثم نائب رئيس الجمعية التونسية للقانون الدستوري.

ويعد سعيد، أحد أعضاء المجلس العلمي ومجلس إدارة الأكاديمية الدولية للقانون الدستوري منذ عام 1997، وكذلك رئيسا لمركز تونس للقانون الدستوري من أجل الديمقراطية.

وكان سعيد، قد تصدر الدور الأول من الانتخابات التي جرى تنظيمها يوم 15 من سبتمبر الماضي، بحصوله على 620 ألفا و711 صوتا أي ما يعادل 18.4 بالمائة من أصوات الناخبين.

كما كتب عددًا من الأعمال العلمية في مجالات القانون والقانون الدستوري خاصة، وهو متزوج وأب لثلاثة أبناء.

اقرأ أيضًا:

تونس.. أنباء عن فوز قيس سعيد برئاسة البلد

Time واتساب