فضيحة لوزير العدل في كوريا الجنوبية وراء الاحتجاجات الأخيرة

وكالات (صدى):
تسببت فضيحة فساد متصاعدة لوزير العدل الكوري الجنوبي المعين حديثا «تشو كوك» في تظاهر الكوريين في الشوارع بأعداد نادرا ما شهدتها البلاد.

ونظم عشرات الآلاف من الكوريين الجنوبيين مظاهرات خلال العطلات التي شهدتها البلاد في الآونة الأخيرة بما في ذلك وسط سول يوم الأربعاء.

وشهدت العاصمة قدرا أكبر من التجمعات أمس السبت، حيث أدى تحقيق في مزاعم فساد تتعلق بأسرة تشو كوك الذي عين في سبتمبر، إلى مظاهرات ضخمة مضادة من الأحزاب الليبرالية.

وأدت فضيحة الفساد المحيطة بتشو إلى تعبئة الجماعات المحافظة بشكل أكبر بعد الكارثة السياسية التي أدت إلى عزل باك بسبب مزاعم رشوة.

Time واتساب