تحقيقات المدعي العام الأمريكي تثبت براءة المملكة من فضيحة «بيزوس»

واشنطن (صدى):
أثبتت تحقيقات المدعي العام الأمريكي براءة المملكة من أي اتهامات تتعلق بفضيحة " جيف بيزوس" أغنى رجل في العالم ومالك صحيفة " واشنطن بوست " ، بعد محاولات إقحام المملكة بها بحجة توجهات الصحيفة ومخالفتها لسياسة المملكة .

وأكدت تقارير أمريكية عدم وجود أي أدلة تتعلق بالسعوديين في تسريب صور ومحادثات "بيزوس " الفاضحة مع صديقته المذيعة التليفزيونية السابقة لورين سانشيز ، والتي تسببت في سقوطه بشكل مدوي .

وكانت وسائل إعلام أمريكية قد أثبتت قبل ذلك ، أن شقيق صديقة جيف بيزوس فضح الصور مع لورين ، مقابل مبلغ 200 ألف دولار .

الجدير بالذكر ، أن وزير الدولة للشؤون الخارجية عادل الجبير ، أكد سابقاً أن المملكة ليس لها علاقة نهائياً بمعركة شركة أمريكان ميديا ، واصفاً إياها بالمسلسلات التليفزيونية التي لا تنتهي .

إقرأ أيضاً :

بعد محاولته إقحام المملكة.. الكشف عن سر إفتضاح أغني رجل في العالم

Time واتساب

أحدث التعليقات

الثلاثية صعبة قوية (كأس دوري ابطال اسيا - الدوري الاستثنائي - كاس خادم الحرمين الشريفين)
ارحمني يابو حضرم يعني انت الي تدفع ؟؟؟؟ ههههههههه
الثلاثية صعبة قوية (كأس دوري ابطال اسيا - الدوري الاستثنائي - كاس خادم الحرمين الشريفين)
هذا الفقر من ايام خبيلان يكبرها بالخرق وياكل خابور بعدين ... لاجديد