شركات التكنولوجيا العملاقة تقع في كمين يكشف تسريبها للبيانات

وكالات (صدى):
تواجه شركات التكنولوجيا العملاقة ومنها أبل وأمازون أزمة تهدد سمعتها عالمياً بعد أن وقعت في كمين نصبته لها منظمة " نويب " غير الربحية كشف عدم إلتزامها بالنظام الأوروبي لحماية البيانات .

وقامت " نويب " بطلب بيانات 10 مستخدمين غير كاشفة عن هويتها من الشركات المذكورة إضافة ً لى يوتيوب وخمس شركات أخرى لتفاجأ بإعطائها البيانات دون إلتزام بمعايير الحماية والتي تتطلب موافقة أصحاب الحسابات حتى وإن كان الغرض إعلاني .

من جهتها رفضت الشركات هذه الإتهامات مؤكدة أنها تلتزم بالقوانين المحلية والدولية لحماية الخصوصية ، في حين تتمسك نويب بشكوتها للسلطات النمساوية على أن تعمل الهيئة الرقابية في النمسا بالعمل مع نظرائها في المؤسسات الرئيسية لخدمات البث .

Time واتساب