• الخميس 17

    أكتوبر

وطنــي النــور

حلَّ صباح الــ ٢٣ سبتمبر لكنني لا أُرغب بالإستيقاظ ورائحة القهوة وأمي تثير الصحيان أريد أن أبقى وأتغزل بجمال وطني النور وابتسامة أمي الجميلة وهي تدندن كعصفوره هائمة فـوق هــام السحب وأشاركها لحناً سارعي للمجد والعلياء وتعلو الضحكات كان نابعاً من القلب ولم يكن بخيالي سوى صورة والدنا الملك سلمان بن عبدالعزيز وصورة قائد الحداثة ولي العهد محمد بن سلمان ( حفظهما الله ) لطالما كنت استشعر الفخر والعز وأنا طفلة في مدرستي أرفع علم السعودية أثناء الطابور الصباحي وأتذكر صوتي جيدا عندما كان يصيح عاليا وأرفع الخفاق الأخضر يحمل النور المسطر رددي الله أكبر يا موطني .

أنظر من شرفتي منبهره تشدو الميادين والطرقات السيارات التي تخترق الشوارع حاملة صور المملكة ورموزها تتزين البيوت بالإعلام الخضراء وصوت أبي مهللاً يسلم على جارنا وهو يعلق الأعلام وأشكال الإضاءة المختلفة والملونة ويجيب بفرح متوهج عيد وطني حافل وسعيد .. وأطفال الحي وهم يرتدون أجمل الملابس المحبوكة بألوان العلم ووهج الحلُى التى تتزين به شعر الفتيات والتقط بعص الصور وأشارك الابتهاج مع أبناء وطني مناسبة وطنية غالية على شعب المملكة العربية السعودية ” نؤكد من خلالها الولاء والإنتماء لبلدنا الحبيب وقيادته الرشيدة ” التعبير عن ارتباطنا بالعلم وما يمثله من قيمة معنوية ووجدانية تسدل خصوصيته أجواء الفرحة والسعادة الغامرة في قلوب السعوديين صغارهم وكبارهم .

وارتشف كوب قهوتي وعيني على التلفاز مختلف القنوات ثبث أفلام وثائقية تسرد تاريخ المملكة العربيه السعوديه تأسيسها تحت راية واحدة وبقيادة الملك المؤسس المغفور له الملك عبدالعزيز أل سعود عام 1351 هـ الذي برهن بإمكانات وموارد محدوده أستطاع برؤيته أنذاك التأسيس والتوحيد ” الولاء والطاعة ” ونبرهن الخطوة الحكيمة الّتي اتّخذها الأجداد والّتي نهضت بهذا الوطن عاماً بعد عام برؤية حكّامها والإنجازات تلو الأخرى محليّاً وإقليميّاً وعالميًا على مرّ السنين .. بلداً مرموقاً ومحط الأنظار تاريخ عريق ومشرف ونابض بالحياة في كل المجالات والعلاقات والخدمات لم يكن الأمر مقتصراً على هذه المشاهد فغيرها الكثير والكثير مما يجول في خاطرى وأنا أرى وطني متمركزا بقوه في مصاف الدول الكبرى مواكبة الرؤية ومبادرات التحول الوطني أسهمت في تميز مبهر في مختلف القطاعات الاقتصاد والصناعة والتعليم والصحة والنقل والسياحة والترفية وتغير جذري بدور المرأه السعودية وخوض مضمار التنافس للإبتكار والأبداع والنهضة ..
واسترق النظر سريعا واسحب المايك من اختى الصغرى وبكل حماسة أترجل ناصباً القامة رافعاً الهامة وأغرد بكل إجلال وكبرياء بصوت جهوري
السعودية لمن لا يعرف السعودية ؛
‏١-قبلة المسلمين ( حكيمه العرب )كلمتها بالحسبان للعرب والمسلمين
‏٢-أكبر اقتصاد واغنى دول الشرق الاوسط
‏٣-تاسع أقوى دول العالم
٤- الأولى عربيا من حيث احتياطي الذهب
‏٥-ثالث أكبر احتياطي نقدي محلي عالميا
‏٦- الأسرع والأفضل عربياً في تقبل الاختلاف
٧- تصنيف 3 مدن سعودية بين أفضل 100 مدينة في العالم لــجوده الحياه ( الرياض ، جدة ، المنطقة الشرقية )
٨- صمام الأمان لدول الجوار والمنطقة الوسطى
٩- ‏وحّدت بلادنا على التوحيد وتميزت بالتجديد

نظرت صوب السماء من قلبي صباح الفخر بنبض مدينةٍ تُقبل على الحداثة بجرأة صباح الــ ٨٩ نوراً يبهر العالم بعطائه وقوة سطوعه ..


تعليق واحد

[ عدد التعليقات: 2144 ] نشر منذ 3 أسابيع

رقم 2 ليس متوافق مع الوضع !