رسالة شديدة اللهجة من « شيعة الأحساء » لإيران 

نايف السالم (صدى):
وجه علماء الشيعة بمحافظة الأحساء رسالة شديدة اللهجة لإيران بشأن ما فعلته الأيادي الإرهابية باستهدافها معامل أرامكو، قائلين: " هؤلاء بهذا الصنيع لم يراعوا حرمة شهر المحرم الحرام، ولم يراعوا حرمة العمال المدنيين الذين يكدحون من أجل لقمة العيش، ونحن بدورنا كعلماء نمثل الشيعة في الأحساء نستنكر ونشجب هذا العمل التخريبي " .

وشددوا: " نقولها لعملاء إيران ولكل مَن يحاول ويسعى للتخريب والعبث بأمن الوطن بصوت المواطن السعودي الحر: نحن رجال الوطن والدرع الحصين ونجدّد ولاءنا وطاعتنا لولاة أمورنا من أجل حفظ أمن وأمان هذا الوطن المبارك ضدّ العابثين بأمنه، فنحن وكل الشرفاء في هذا الوطن من سنة وشيعة جند مجندة لحماية المملكة تحت راية وطاعة ملك العزم والحزم خادم الحرمين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان ".

وقدموا الشكر للقطاعات الأمنية كافة لما يقدمونه ويبذلونه من رعاية خاصة لحماية المساجد والحسينيات وحماية أبناء الوطن طيلة أيام عاشوراء من أيادي الغدر والإرهاب الذي يستهدف المملكة وأبناءها من الخارج.

Time واتساب