• السبت 14

    ديسمبر

ترامب يهاجم 4 نائبات بعنصرية: ” كل ما يقمن به هو التذمر “

ترامب يهاجم 4 نائبات بعنصرية: ” كل ما يقمن به هو التذمر “
واشنطن(صدى):

فتح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الإثنين، النار على 4 نائبات ديمقراطيات تقدميات، واصفهن بأنهن يكرهون أمريكا.

وقال ” ترامب ” : ” إذا كن غير مسرورات في الولايات المتحدة فـ “ يمكنهن المغادرة “.

وتابع خلال مؤتمرا صحفيا في البيت الأبيض: ” كل ما يقمن به هو التذمّر “.

واستكمل : ” هؤلاء أشخاص يكرهون بلدنا، أعتقد أنهم يكرهونها بقوة “.

وقال ترامب عن النائبات الأربع وجميعهن ملونات البشرة، بأن لديهن مشاعر حب لأعداء الولايات المتحدة كالقاعدة.

واشتعل غضب الأمريكان بعد هجوم ترامب، حيث اتهموه بالعنصرية، لهجومه غير المبرر على النائبات الأجنبيات.


7 تعليقات

[ عدد التعليقات: 6080 ] نشر منذ 5 أشهر

بلدانهم ممزقة

حروب وفساد وانتهاكات وقتل بالهوية

وتجارة بشر وقرصنة ومخدرات

عرف لهم ترامب

[ عدد التعليقات: 13101 ] نشر منذ 5 أشهر

الاصهب عنصري

[ عدد التعليقات: 25 ] نشر منذ 5 أشهر

منقوول–

وكالات الانباء العالميه والدوليه-
الامم المتحده –
المفوضيه الامميه الساميه العليا المستقله لحقوق الانسان والتى لاتعترف بمن تضعهم حكومة اميركا بها من حكوميين كامثال ميشيل باشيليت وقبلها المندوب الاردنى الحكومى الاسبق بالامم المتحده رعد بن زيد والجميع مطلوبون دوليا وجنائيا
مجلس الامن الدولى–
صراع وحوار الحضارات والاديان والثقافات الاممى-مؤسسيه امميه مستقله دوليا-
مكتب سيادة المراقب الاعلى الدائم لكافة الامناء العامين بالامم المتحده المفوض العام والمقرر الاممى السامى لحقوق الانسان رمز مكافحة الارهاب الاممى والدولى المؤسس التاريخى الاول للمفوضيه الامميه الساميه العليا المستقله لحقوق الانسان بالامم المتحده ومؤسس اللجنه الامميه العليا المستقله الدوليه لعدم الافلات من العقاب سيادة المشرع الاممى والرقابى المستقل والحقوقى الثورى الاممى سيادة المناضل وامين السر السيد-
وليد الطلاسى-
الهيئات والمنظمات الدوليه المستقله-
الشرق الاوسط -اسيا -افريقيا -امريكا اللاتينيه-
الخليج العربى-
الرياض-

حيث صرحت المصدر رفيعة المستوى بالامم المتحده عن ادانة سيادةالمراقب الاعلى الدائم لكافة الامناء العامين بالامم المتحده المفوض العام والمقرر الاممى السامى لحقوق الانسان بالامم المتحده المؤسس التاريخى الاول للمفوضيه الامميه الساميه العليا المستقله لحقوق الانسان بالامم المتحده مسؤول مكتب مكافحة الارهاب الدولى والتمييز العنصرى ومناهضة ا لتعذيب رمز اللجنة العليا الامميه المؤسس لملاحقة المطلوبين جنائيا و دوليا لعدم الافلات من العقاب بالامم المتحده سيادة المشرع السامى الكبيرالحقوقى الثائر والاممى المستقل المايسترو الارفع سيادة امين السر السيد–

وليد الطلاسى–

لتصريحات الرئيس الامريكى المتخبط والعنصرى الصهيونى الارهابى والبلطجى ترامب الذى اتى بفعل التدخل الروسى ولحكم الولايات المتحده الامريكيه بالتواطؤ مع اليهود الروس والذين جعلو الولايات المتحده الامريكيه اليوم خاضعه لروسيا وللكرملين وللرئيس بوتين تماما –
واضافت المصدر رفيعة المستوى

بان سيادةالمراقب الاعلى الدائم لكافة الامناء العامين بالامم المتحده المفوض العام والمقرر الاممى السامى لحقوق الانسان بالامم المتحده المؤسس التاريخى الاول للمفوضيه الامميه الساميه العليا المستقله لحقوق الانسان بالامم المتحده مسؤول مكتب مكافحة الارهاب الدولى والتمييز العنصرى ومناهضة ا لتعذيب رمز اللجنة العليا الامميه المؤسس لملاحقة المطلوبين جنائيا و دوليا لعدم الافلات من العقاب بالامم المتحده سيادة المشرع السامى الكبيرالحقوقى الثائر والاممى المستقل المايسترو الارفع سيادة امين السر السيد–

وليد الطلاسى–
قد اكد مجددا ادانته السافره واصفا الرئيس اليهودى الصهيونى ترامب بانه مازال يمارس ابشع انواع العنصريه ضد فئات الشعب الامريكى لصالح ابناء جلدته من اليعود ومازال يعادى السود والمراه بشكل سافر ومقزز
هذا وقد دعل سيادته حسب المصدر السيده نانسى بيلوسى والكونغرس الامريكى لوضع حد لتخبط وجنون الرئيس ترامب والذى اصبح تحت رحمة الكرملين حتى فى قرار الحرب مع ايران ولم يعد لاميركا موطىء قدم ولا اى نفوذ بالشرق الاوسط حاليا بسبب تلاعب تل ابيب على وتر تحجيم اميركا وروسيا بالوقت نفسه واللعب بورقة ايران حيث يوجد وزير الخارجيه الايرانى جواد ظريف بواشنطن لاكمال تلك اللعبه المهزله–
هذا وقد شدد على ان لاتقدم النائبتان المسلمتين بالكونغرس اى اعتذار للهلفوت ترامب ولا لاشباهه من كلاب صهيون مهما كلف الامر–
كما اعتبر ان صمت الكونغرس الامريكى ورئيسة مجلس النواب على جنون وتخبط ترامب انما يعتبر شراكه بجريمة العنصريه الامريكيه ضد الشعب الامريكى وفئاته من السود والنساء

مع التحيه
انتهى
الامم المتحده-
المفوضيه الامميه الساميه العليا المستقله لحقوق الانسان بالامم المتحده الغير تابعه لاميركا ومن وضعتها اميركا ميشيل باشيليت رئيسة حكومة تشيلى السابقه–
صراع وحوار الحضارات والاديان والثقافات وحقوق الانسان الاممى العالمى -استقلاليه مؤسسيه امميه-
امانة السر 2221
الرياض
نسخه الى
مجلس الامن الدولى
اللجنة العليا الامميه لملاحقة المطلوبين جنائيا و دوليا لعدم الافلات من العقاب بالامم المتحده-
نسخه
للدول الاعضاء بالامم المتحده
نسخه الى المفوضيه الامميه الساميه العليا المستقله لحقوق الانسان بالامم المتحده–
نسخه الى

نسخه لجميع وفود الدول الاعضاءبالامم المتحده-
نسخه لمجلس الامن الدولى-
نسخه للجنائيه الدوليه-والادعاء العام بالجنائيه الدوليه
نسخه لمحكمة العدل الدوليه -لاهاى-
نسخه للوكالات والهيئات الدوليه–
معتمد من الرمز الاممى الكبير من مقره بالرياض برقم– 90566ج554
امانة السر 2221 معتمد للنشر
مسؤولة مكتب ارتباط دولى 43309-6ق 26ب تم سيدى-منشور دولى

—-
رابط عنصرى للهلفوت ترامب—

https://arabic.sputniknews.com/world/201907151042323500-%D8%AA%D8%B1%D8%A7%D9%85%D8%A8-%D9%86%D8%A7%D8%A6%D8%A8%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D9%83%D9%88%D9%86%D8%BA%D8%B1%D8%B3-%D8%A3%D8%B5%D9%88%D9%84-%D8%A5%D8%B3%D9%84%D8%A7%D9%85%D9%8A%D8%A9/

[ عدد التعليقات: 9 ] نشر منذ 5 أشهر

ما قاله هو عين الصواب السيد دونالد بن ترامب.
عناصر الاخوان وايران اخترقوا الديمقراطية الامريكية ليس حبا في امريكا ولكن لكي يسخروا ذلك في زعزعة امريكا من الداخل والتحالف مع ايران والاخوان في الخارج, يعني معاداة العرب وحلفائهم وتأييد أعداء العرب الاخوان وايران.
ترامب صدق وعرف لهم فقال: “ان كان كل ما لديكم هو التذمر والتشكي وأن امريكا لا تعجبكم, فبإمكانكن المغادرة يا اخوانجيات يا زبالة حماس والقاعدة وايران وحسن نص-ليرة”.
لا توجد عنصرية بل العنصرية عند الارهابيات الوقحات الاتي بدل أن يشكرن امريكا على استضافتهن وتأمين الحياة الكريمة, ذهبوا لصب احقادهم واثارة الفتن والتخلف.
ترامب قمة الانسانية, اما الفلسطينية والصومالية اخونجيات ايرانيات اعوذ بالله منهن , الله يسامح من نشر صورهن على الصبح, قرف.
افيقوا يا غرب افيقوا يا امريكان من خطر ايران والاخوان في الداخل والخارج, وضعوا يدكم مع حلفائكم من أجل غد مشرق.

[ عدد التعليقات: 9 ] نشر منذ 5 أشهر

هناك قاسم مشترك بين كل أتباع زبالة الاخوان وهو (الثرثرة الزائدة بدون فائدة)
الاخونجي يحب يثرثر ويوجع راسك وفي النهاية كل ما يروج له الغباء والتخلف والخيانة والتحريض والارهاب والكذب.

[ عدد التعليقات: 9 ] نشر منذ 5 أشهر

ترامب رجل وطني يريد الخير والاقتصاد المتين والوظائف والاستقرار لبلده ضد هؤلاء الدخلاء الوقحين
الذين أصلا يكرهون قيم الحرية والديمقراطية ولكنهم يريدون استغلالها وامتطائها لحسابهم ونواياهم المبطنة
الأخوان يعادون بل ويكفرون كل قيم الغرب ولكن اذا كانت في مصلحتهم فسيرحبون بها