نسخة

(صدى):
قال الله تعالى(ومن آياته أن خلق لكم من انفسكم أزواجا لتسكنوا إليها وجعل بينكم مودة ورحمة)

جعل الله سبحانه وتعالى الزواج علاقة مقدسة بين الرجل والمرأة وهذه العلاقة مبنية على المودة والرحمة لبناء عائلة كريمة محبة يسودها الإحترام والتفاهم.

إلا أنه قد يصادف الزوجين بعض المشكلات التي تسبب زعزعة إستقرار هذه العائلة ومن بين هذه المشاكل مايسمى بالزواج التنافسي!

فماهو الزواج التنافسي؟؟

لنتعرف أولا على معنى كلمة منافسة وهي المبادرة إلى الكمال الذي يشاهده الإنسان في غيره فينافسه فيه حتى يلحقه او يجاوزه فهي من شرف النفس وعلو الهمة وكبر القدر قال تعالى(وفي ذلك فليتنافس المتنافسون)

والمعروف أن المنافسة الشريفة جميلة أن كانت في مجال العمل او بين الأصدقاء ولكن فعلا استغرب من تلك المنافسة الشرسة الموجودة بين الزوجين حيث يحاول كل واحد منهم منافسة شريك حياته والتغلب عليه وفرض نجاحه وتحقيق الانتصار من باب التحدي وإثبات الذات للاسف أن يكون هذا النوع من التنافس بين زوجين كل منهما شريك الاخر في الحياة لكن لوحظ ان التنافس يبلغ ذروته عند الرجال فالمراة تكون سعيدة جدا بنجاح زوجها بعمله وفخورة بهذا الإنجاز وقد تكون السند له حيث قيل وراء كل رجل عظيم امرأة لكن هناك بعض من الرجال ان رأى زوجته ناجحة ومتقدمة في مجال عملها هنا يشعر بالخطر حيث يخيل له ان سلطته بدأت تتلاشى على تلك الأنثى أن استقلت عنه ماديا وإجتماعيا تهتز ثقته بنفسه وخصوصا ان شعر بالغيرة من مركزها العلمي او العملي ان كانت اعلى مرتبة منه سيشعر بأن كبريائه الرجولي قد جرح فعلا ويحاول ان يجد حلا مناسبا لجمع شتات كبريائه لذلك يلجأ الى فرض سلطته عليها محاولا إجبارها على ترك عملها او الضغط عليها وتضييق الخناق حولها بزيادة المشكلات الزوجية واتهامها بالتقصير في واجبات بيتها واطفالها وتهديدها بالطلاق او تخييرها بين اطفالها وعملها محاولا بذلك اضعافها والتخلي عن تحقيق احلامها وطموحها وبذلك يرضي غروره الذكوري وانه استرد أنثاه واصبحت مرة اخرى تحت سبطرته لماذا كل هذا عزيزي الرجل اليست هذه الانثى من اختارها قلبك وعقلك الم تتعهد بان تشاركها السراء والضراء ماذا ستخسر ان كنت داعما لزوجتك وتحقيق ذاتها بالعكس سينعكس عليك شخصيا كونك رجل متفهم معنى الحياة والمشاركة وتجعل انثاك قادرة على الاعتماد على نفسها وتحمل الظروف تعزز ثقتها بنفسها وثفتها بك ايضا بانها اختارت الرجل المناسب المعين لها وليس المحطم لاحلامها سيجعل منها انثى مستقرة عاطفيا واجتماعيا ونجاحها من نجاحك وهمسة لكي عزيزتي حاولي بقدر الإمكان تعزيز دور زوجك بحيانك العمليه شاركيه افكارك وارائك اطلبي منه الرأي وان كنتي لاتحتاجينه حتى يشعر بذاته لاتحاولي ابدا ان تشعريه بانك اعلى منه مرتبة اجعليه يشعر بانك طفلته المدللة التي تحتاج اليه كلما قست عليها الظروف التجأت اليه لحمايتها لاتتعالي عليه ابدا او تحرميه من الشعور برجولته امام انثاه كلاكما لايستطيع التخلي عن الاخر انتما تكملان بعضكما البعض حتى تعيشان حياة زوجية سعيدة مبنية على الحب والمشاركة وليست على التحدي والعناد والمنافسة ليكن زواجكما زواجا تعاونيا وليس تنافسيا مبني على التعاون وليس على التحدي فالحياة تستحق ان نعيشها بسعادة ومحبة،،

Time واتساب