• الإثنين 22

    يوليو

البرج الأول في الإذاعة برنامج ” نسهر سوا “

أضخم البرامج وأعلاه . يعدُ من أبرز البرامج الثقافية .والفنية .

كما أيضاً .يهمُ بإنفتاح جزئي . مبسط للحد من معنى الثقافة الادبية .

بما يكون ومن أبرز ما يكون .هذا البرنامج …..هدوءه ساكن ، معطى للكثافة العالية لدى الموهوبين .

ولكن أجدتُ سائلٌ . يذوب ذوبان الماء .

” نسهر سوا “..له حدود معينة .وله تعريف خاص عن بقية البرامج الإذاعية .

وأنا خاضيةٍ بخاطري لهذا البرنامج العظيم .

برنامج ساطعٌ على صوت المذياع ،مرئي ، له الآلف الحكاية .والمعنى عنه .

_ لدي نظرتان لها لؤلؤةً بعيناي .لبرنامجٌ إذاعياٌ . خُطاهُ متأنيه .

النظرة الأولى : للجمال، وسكون هادئ لكنه يعدُ من أبرز المعدين والمشرفين داخل الإذاعة . * هو صاحب الأحترام، صاحب الخُلق الجميل . . ..هو لستُ أستاذ فقط بل يعدُ المايستروا الأساسي في الاذاعة ….

راقي ، ودوماً متألق بكلامه هو الاستاذ محمد أحمد عسيري ..
النظرة الثانية:_ هي ملفتةً . بصوتها الشجن .وأنا قلت هي كروان الاذاعة الصوتية .
كما لها فخامةً في الحضور . وفخامة في الكلام ..
متميزةً ،متمكنه صبوره بما تعملهُ داخل الاذاعة …
الجميلة والرائعة الاستاذة فوز بنت عوض الخمعلي .
***
هكذا بدأت وسأبدا بكتابي لجمال هذا البرنامج ..أنه برنامج يحكي قصص الموهوبين من ثقافة ،وفن ، وإبداع  يتجدد يوماً بعد يوم …
سيبقى وسيبقى هذا البرنامج الإذاعي بصوت ينادي حروفٌ لها شوقُ . وآمال في الحياة
الشكر الجزيل لطاقم البرنامج .بصمت وبهدوء الكاسي بشكله الجميل ..
وللمخرج الذي له التقدير والعرفان بكل ود واحترام الأستاذ محمد الرويس ..

تحياتي لكم اختكم الكاتبة /هياء عبد العزيز الحوطي.


تعليق واحد

[ عدد التعليقات: 6 ] نشر منذ شهرين

الإذاعة خير رفيق في السيارة الي نقضي فيها حوالي ساعتين يومياً