• الثلاثاء 21

    يناير

” هنيئا لك أيها الابن البار ” ..نص رسالة أم لابنها المتوفى بحادث نيوزيلندا الإرهابي

” هنيئا لك أيها الابن البار ” ..نص رسالة أم لابنها المتوفى بحادث نيوزيلندا الإرهابي
بغداد(صدى):

تيقنت الخطاطة العراقية المعروفة، جنة عدنان عزت، من خبر وفاة ابنها حسين خلال هجوم نيوزيلندا الإرهابي، بعد أيام عصيبة عاشتها دون معرفة مصيره.

وحصلت الخطاطة العراقية على الخبر اليقين، أمس الأحد، بأن ابنها حسين كان من ضمن ضحايا الهجوم.

وكتبت عزت على حسابها الشخصي بموقع ” فيس بوك ” : ” البشرى باستشهاد ولدنا حسين حازم حسين باشا مصطفى العمري ” .

وأضافت: ” هنيئا لك ايها الابن البار، كنت على وضوء وعلى سجادة الصلاة في بيت الله وفي صلاة الجمعة. نرجو لك من الله المغفرة وبيتا في الجنة. أبشر يا ضناي والديك راضين عليك ” .

اقرأ أيضًا:

بالفيديو.. أم عراقية تبحث عن ابنها بين ضحايا مذبحة نيوزيلندا


الوسوم:

11 تعليق

[ عدد التعليقات: 32743 ] نشر منذ 10 أشهر

رحمه الله والهمها الصبر والسلوان

[ عدد التعليقات: 3356 ] نشر منذ 10 أشهر

الله اكبر
كلمات تكتب بماء الذهب لتظل نبراس للصبر والإحتساب
ثقي بالله كما ربط على قلبك سيجمعكم برحمتة في جنة عرضها السموات والارض

[ عدد التعليقات: 2777 ] نشر منذ 10 أشهر

الله يغفر له ويتجاوز عنه ويثبته عند السوال

اللهم أجعل قبره روضة من رياض الجنة ولا تجعله حفرة من حفر النار

اللهم جازه بالأحسان أحسانا وعن السيئات عفوا وغفرانا يارب العالمين

اللهم أجر أهله في مصيبتهم واربط على قلوبهم

[ عدد التعليقات: 1 ] نشر منذ 10 أشهر

نسأل الله له القبول والمغفرة ولجميع شهداء الاعتداء.
ونسأله ان يثبتها علي الصبر والسلوان واحتساب الفقيد.

[ عدد التعليقات: 91610 ] نشر منذ 10 أشهر

الله يرحمه ويغفر له ويتقبله من الشهداء وبقية المغدورين ، ويشفي المصابين ,, آمين ,,

[ عدد التعليقات: 13101 ] نشر منذ 10 أشهر

الله يرحمه ويتقبله ويعوضك خير

[ عدد التعليقات: 75 ] نشر منذ 10 أشهر

ماشاء الله تبارك الله – يالله يارب أحسن خواتمنا وانت راضّ عنا .

[ عدد التعليقات: 1359 ] نشر منذ 10 أشهر

يالها من رسالة ..رايعة من مشاعر صادقة. .
خاتمة طيبة.ان شاء الله.

[ عدد التعليقات: 4396 ] نشر منذ 10 أشهر

كلمات مؤثره …

[ عدد التعليقات: 505 ] نشر منذ 10 أشهر

الله يغفره ويتقبله في الشهداء
والله يفرغ الصبر على قلوب والديه ويجبرهم على فراقه