نسخة
الذهب يهبط مع تعافي الدولار

وكالات (صدى):
انخفضت أسعار الذهب اليوم الخميس مع استرداد الدولار بعض عافيته وانحسار الضبابية التي تكتنف خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

غير أن المعدن ظل قرب أعلى مستوى في أسبوعين الذي سجله في الجلسة السابقة، في الوقت الذي عززت فيه بيانات التضخم الأمريكية الضعيفة توقعات إبقاء مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) على أسعار الفائدة دون تغيير.

وبحلول الساعة 0555 بتوقيت جرينتش، كان السعر الفوري للذهب منخفضا 0.4 بالمئة إلى 1303.87 دولار للأوقية (الأونصة)، بعدما لامس أعلى مستوى له منذ أول مارس آذار عند 1311.07 دولار أمس الأربعاء.

وتراجع الذهب في العقود الأمريكية الآجلة 0.4 بالمئة إلى 1304.20 دولار للأوقية.

Time واتساب

أحدث التعليقات

د محمد ماجد بخش
ويرى علماء عرب رأيا فيما كان هايزنبرغ يرى ان مسألة عدم تحديد موضع الإلكترون ومساره لا يعود إلى رصدنا وقياساتنا، بل إلى سمة من سمات كوننا. فقد اعتقد ان كل الذرات والجسيمات الأولية لا تعود الى الواقع، بل إلى عالم الإمكان والإحتمال، وهو بهذا المعنى يقترب من التحديد الأرسطي لمفهوم القوة في قبال الصورة. وبلا شك ان هذا الاعتقاد جاء نتيجة تأثير نيلز بور عليه. وكما قال: ‹‹موجة الاحتمال عند بور وكرامرز وسلاتر كانت تعني النزوع لشيء ما، انها الترجمة الكمية لمفهوم الوجود "بالقوة" في الفلسفة الارسطية. لقد قدمت شيئاً ما يقف بين تصور الحدث والحدث الفعلي، وهو نوع من الواقع الفيزيائي الذي يقع في منتصف الطريق بين الامكانية والواقع››. وأشار هذا الفيزيائي إلى ان اللغة التي يستخدمها الفيزيائيون عندما يتحدثون عن الوقائع الذرية انما توحي لهم بأفكار مماثلة في أذهانهم لمفهوم الوجود "بالقوة"، لذا تعودوا تدريجياً على ألا يعتبروا المدارات الالكترونية حقيقة واقعية، وانما نوعاً من الوجود بالقوة