نسخة
الأعداد السابقة للصحيفة
February
<
2021
>
أحد
إثنين
ثلاثاء
أربعاء
خميس
جمعة
سبت
بالفيديو.. وثائقي بعنوان " مسار الدم " عن إرهاب القاعدة بالمملكة يكشف غبائهم

علي القحطاني (صدى):
من المقرر عرض الفيلم الوثائقي " مسار الدم " ، في دور العرض السينمائية البريطانية، 13 يوليو القادم، والذي يحتوي على مشاهد من تدريبات تنظيم القاعدة الإرهابي في المملكة.

ويتضمن الفيلم مشاهد صورها أعضاء القاعدة لأنفسهم أثناء التدريبات، بالإضافة إلى استعراض، عملية فاشلة استهدفت مصفاة أبقيق في المنطقة الشرقية عام 2006م، ولكن أحبطها رجال الأمن.

وأظهرت إحدى العمليات غباء وعدم دقة أعضاء التنظيم في تنفيذ خطواتهم، حيث من المخطط له أن تنطلق 3 سيارات وتتصدر واحدة منهم لتحطم و تقتل و تدمر كل ما يعترض الطريق، فيما تدخل السيارتان لتفجر الموقع.

وكان فهد الجوير، الذي كان قد انضم للتنظيم حديثاً في أحد السيارات، و في سيارة أخرى عبدالله التويجري، وقرر " الجوير " إرسال رسالة إلى أصدقائه يقول لهم أنه يحبهم و يتلو صلواته عبر اللاسلكي، ثم قال فجأة: " ما هذا لقد قرب وقود السيارة على النفاذ، ياويلي " .

من جانبه، رد " التويجري " قائلًا : " كيف هذا؟.. هل انتهى تماما أم لا يزال هناك بضع ليترات؟ " ، ورد الجوير: " لا أعلم، ولكن الاضاءة الحمراء ظهرت، هناك صوت إنذار " ، ثم ضحك بهيستريا لنهاية المقطع.

يذكر أن أعضاء تنظيم القاعدة الإرهابي، صوَّروا ما يقارب 200 ساعة متواصلة لتدريباتهم، ونجحت قوات الأمن في الاستحواذ على تلك الشرائط بعد مداهمة أوكارهم.

التعليقات

ماجد
ماجد عدد التعليقات : 2532
منذ سنتين
ليس لديهم عقل نهائي
عمار
عمار عدد التعليقات : 1315
منذ سنتين
الله يهدي الجميع يارب
ابو محمد 😎
ابو محمد 😎 عدد التعليقات : 129641
منذ سنتين
ان عقولهم مغيبه عن الواقع ولا شك ,,

,, ولكن ربنا لهم باالمرصاد وكشف امرهم وقُضي عليهم ، ولله الحمد والمنه ,,
غندورة
غندورة عدد التعليقات : 13488
منذ سنتين
أظهرت (إحدى العمليات) "غباء" وعدم دقة أعضاء التنظيم في (تنفيذ خطواتهم)😂🤣
‘’
(أَفَلَمْ يَسِيرُوا فِي الْأَرْضِ فَتَكُونَ لَهُمْ قُلُوبٌ يَعْقِلُونَ بِهَا أَوْ آذَانٌ يَسْمَعُونَ بِهَا فَإِنَّهَا لَا تَعْمَى الْأَبْصَارُ وَلَكِن تَعْمَى الْقُلُوبُ الَّتِي فِي الصُّدُورِ)
’‘
ياشريفة لاتقيسين الآخرين ع نفسك وتخططين ع شخص مــــــاتعرفينه زين.
وماتقدرين تتنبئن بردة فعله تجاه أي موضوع.

اترك تعليقاً