" نظام الحمدين " يقهر العمالة الأجنبية

طلال الضوي (صدى):
كشف عدد من العمال الأجانب المشتغلين في " الدوحة "، إنهم يواجهون ظروف عمل قاسية ويتعرضون للإذلال من أجل الحصول على رواتبهم.

وأكد " العمال "، الذين تعددت جنسياتهم من " نيبال، بنغلاديش "، إنه يتم استغلالهم من قبل أصحاب العمل والشركات التي يعملون بها، إما عن طريق عدم دفع رواتبهم أو عدم منحهم الامتيازات التى توفر لهم مناخ عمل مناسب.

وشدد " العاملين "، على أنه العمالة تعانى كثيرًا من قبل شرطة دولية " قطر "، والتى تطالبهم بدفع أموال على الرغم من عدم حصولهم على رواتب مقابل عملهم.

وفى سياق متصل افتتحت منظمة العمل الدولية، مكتبها في الدوحة يوم 29 إبريل بعد توقيع اتفاقية مدتها ثلاث سنوات مع الحكومة للإشراف على تغيير العمل الأساسي، وذلك بعد الضغوط هائلة التى تعرض لها " نظام الحمدين " بسبب معاملتها السيئة للعمال منذ فوزها بحق استضافة كأس العالم 2022 .

 

Time واتساب