السجائر الإلكترونية تضاعف من إدمان التدخ

نايف السالم (صدى):
أكد المشرف على العيادات الثابتة وأخصائي علاج الإدمان بجمعية كفى للتوعية بأضرار التدخين والمخدرات بجدة الدكتور نايف بن حسين أن شركات التبغ تسوق السجائر الالكترونية بزعم أنها وسيلة آمنة وفعالة للإقلاع عن التدخين.

وبيّن بن حسين أن الباحثون وجدوا أن السجائر الإلكترونية تزيد احتمال أمراض القلب 79% ، وتؤدي إلى إدمان التبغ وتزيد احتمال وقوع غير المدخنين في التدخين 4 مرات.

وذكر بن حسين أنه من أراد الاقلاع نهائياً عن السموم فعليه أن يتبع عدة خطوات وهي وجود نية صادقة وزيارة عيادات علاج التدخين وهجر البيئة القديمة المحفزة للانتكاسة ورفقاء السوء ، مشيراً أن عدد زوار عيادات جمعية كفى الثابتة بجدة ما بين 5 إلى 10 أشخاص يوميًا، راغبين في تلقي العلاج وهجر الإدمان لأسباب مختلفة ومن أهمها الرغبة من النجاة من أمراض التبغ والتي تفتك بحياة الآلاف سنويا في المملكة.

هذا وقد كشف مؤخراً علماء بمختبر لورانس بيركلي بالولايات المتحدة إلى أن استنشاق أبخرة السجائر الإلكترونية يُقلل من متوسط عمر الإنسان.

Time واتساب