" إنستجرام " يوقف حساب مصورة بسبب صورة مخلة

لندن (صدى):
أوقف موقع الصور الشهير " إنستجرام " حسابًا لمصورة بعدما شاركت صورة خادشة للحياء عبر صفحتها ، وهو ما استدعى معاقبتها من قبل إدارة التطبيق بهذه الطريقة .

ووفقًا لصحف بريطانية ، فإن المصورة التب تدعى سامنثا كاسولاري ، البالغة من العمر 41 عامًا ، نشرت صورة تتعلق بأسرار المرأة والتعامل مع نظافتها الشخصية ، وهو ما يرتبط بعملها العام الماضي ، مع إحدى شركات الموضة والجمال .

وكانت " كاسولاري " قد نشرت الصورة في مجلة ألور ، ووضعت في الصفحة الأولى خلال مايو الماضي ، إلا أنها لم تسبب نفس رد الفعل الذي صدر من إنستجرام ، لتظهر المصورة وتبرر عبر حساباتها الأخرى على مواقع التواصل الاجتماعي قائلة " لم يشتكِ أحد من أن الصور مبتذلة وهي ليست ذات طابع إباحي وكل مَن يعرفني يعرف أنني لن أصور أي شيء من هذا النوع " .

 

Time واتساب

أحدث التعليقات

abdul
اذا لقب بل شهادات الدكتوراه صارت توزّع علي كل الائمة والمؤذنين، والمفتي علي كل من عنده قناة يوتوب وتحدّث في الدين ، والراقي الشرعي علي كل من حفظ الادعية الواردة في كتيب " حصن المسلم " ، والمحلل العسكري علي كل ضابط متقاعد حتي لو طوال مدة خدمته لم يشترك في اي قتال او غارة علي اوكار العدو ، استكثرتم لقب " اعلامية " علي كل مزيونة تفتح حساب في فيس بوك او تِكتُوك وتُعْلِم متابعيها من الشعب الوفِي عن تسكيلات التّاتو في مفاتنها والمايو اللي اشترته حديثا وتورّيه بالتصوير كيف لايق علي جسدها والمطعم اللي اكلت منه مع صحباتها بمناسبة انفصالها عن زوجها او عشيقها ، وما الي ذالك من اعلام المتابعات عن حالتها المالية والصحية وغسل المال خوفا من كورونا، الخ من الاعلام الصادق الغير مسيّس كباقي عجرفة الاعلاميين المأجورين ، الذين اصبحت مهنتهم قلب الحق بالباطل، والتطبيل والحمد والثناء للحاكم الآمر بجلال الله ! ارحموا الإعلاميات القمّورات يا من تنسبون الي انفسكم لقب إعلاميين .