يحمل الجنسية السعودية والأمريكية.. معتقل مجهول ترغب أمريكا في تسليمه للمملكة

نايف السالم (صدى):
ضمن خطة استكمال شروع التسليم الاستثنائي الذي أطلقه الرئيس الأمريكي الأسبق جورج بوش، تواصل إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، محاولتها لتسليم المعتقل المجهول أو كما يلقب " جون دوي " إلى المملكة.

وكان القضاء الفيدرالي قد رفض ترحيل المعتقل بصفة مؤقتة، والمتهم بتقديم العون لتظيم " داعش " الإرهابي في العراق، وبالرغم من ذلك إلا أن إدارة ترامب لم تفقد الأمل حتى الآن في نقله إلى المملكة.

وكان تم اعتقال هذا الشخص الذي يحمل الجنسية السعودية والأمريكية، وهو يقاتل في صفوف تنظيم " داعش " الإرهابي خلال العام الماضي بسوريا، ومن ثم سلمته سوريا إلى الجيش الأمريكي بعد إعلانه عن جنسيته الأساسية.

ويرمز لهذا الشخص باسم " جون دوي " في الصحافة الأمريكية، حيث أنه يرفض الكشف عن اسمه، و قد طلب الطعن على احتجازه في السجن العسكري بالولايات المتحدة، من قبل.

وطالب المعتقل المجهول، الاتحاد الأمريكي للحريات المدنية بتولي مهام الاعتراض على القرار الذي أودعه في السجون لأكثر من 4 أشهر، حيث تحدث معهم عبر الفيديو، بعد قرار حاكم فيدرالي بسؤاله عما إذا كان يقبل تمثيل المؤسسة المدنية له في المحكمة، و رفض الحكومة الأمريكية التعرف على هويته واسمه إلا بعد معرفة جنسيته.

وأوضح المحامي جوناثان هافيتز، المحامي الرئيسي في هذه القضية، أن دوي طلب عدم الكشف عن هويته ولكنه أكد أنه وُلد في الأراضي الأميركية، وهذا ما أكدته الصحافة الأمريكية حيث ولد في أمريكا إلا أنه لأب وأم يحمللن الجنسية السعودية، وفقاً لمسؤولون مطلعون على القضية.

وأمرت القاضية الأمريكية تانيا تشوتكان، الحكومة الأمريكية بعد الاستمرار في توجهها المائل إلى تسليم " دوي " إلى المملكة.

Time واتساب