بعد إصابته.. نيمار سيعيش للأبد بمسمار في قدمه

نواف السالم (صدى):
أعلن " سيمون " طبيب فريق باريس سان جيرمان الفرنسي، أن البرازيلي " نيمار دا سيلفا " نجم الفريق، سيكون عليه أن يكمل حياته بمسمار موضوع في قدمه، مشيراً إلى إن المسمار الذي يوضع في القدم يبقى مع الشخص للأبد.

وأضاف الطبيب الفرنسي، أنه من الممكن إزالة المسمار إذا تسبب في بعض الإزعاج بالنسبة للشخص المصاب، مشيرًا إلى أن فترة التعافي من هذه العملية نحو ثمانية أيام فقط.

وقرر نيمار الخضوع لعملية جراحية حتى يكون جاهزًا للمشاركة مع منتخب البرازيل في منافسات كأس العالم 2018 المقرر إقامتها في روسيا المقرر إقامتها في يونيو المقبل.

كما أشارت الصحيفة الكتالونية، أنه من الصعب تواجد شريحة معدنية في قدم أي لاعب، بالتأكيد ستشعره بعدم الراحة، لذلك فعملية إزالة هذه الشريحة من قدم البرازيلي نيمار ستجرى ولكنها لن تجعله يغيب لفترة طويلة عن الملاعب.

يذكر أن النجم البرازيلي قد تعرّض للإصابة في مشط قدمه خلال لقاء باريس سان جيرمان أمام مارسيليا.

التعليقات

اترك تعليقاً