فضيحة جديدة للجزيرة القطرية خلال محاولاتها تسليط الضوء على " الجبير "

طلال الضوي (صدى):
لاتزال قناة الجزيرة القطرية تسعى للتمويه والتغطية على فضائحها المستمرة ، من خلال محاولاتها الفاشلة في توجيه الأنظار نحو المملكة .

وآخر هذه المحاولات ، هو خبر عاجل للقناة القطرية ، بأن وزير الخارجية عادل الجبير يضطر لدخول البرلمان الأوروبي من الباب الخلفي ، خشية من مظاهرة مليونية حاشدة ، ضد الحرب في اليمن ، تم تنظيمها أمام المقر .

وبالنظر إلى الصورة التي توضح تفاصيل الخبر العاجل ، ينكشف على الفور كذب وادعاءات " الجزيرة القطرية " ، حيث أن المظاهرات الحاشدة ترجمت خلال المشهد إلى 6 أفراد من المرتزقة ، يتضح أنه لا يوجد بينهم يمني .

وبالنظر إلى اللافتات التي يحملها هؤلاء الأشخاص ، يتضح أن تنظيم الحمدين قام بشراء هؤلاء ، للترويج بأكاذيب توضح أن " الجبير " يخشاهم ، فاضطر إلى الدخول من الباب الخلفي للبرلمان ، وهو الأمر البعيد عن المنطقية بشكل كبير .

Time واتساب