تقرير برلماني يكشف معلومات صادمة عن الجيش الألماني

برلين (صدى):
كشف تقرير رسمي جديد صادر عن البرلمان " البوندستاج " الألماني، أن جاهزية الأفراد والعتاد والتسليح في الجيش الألماني صارت في تناقص، حيث أن الجيش يعاني نقصًا في الدبابات المهيأة لدخول الخدمة في المهام الخارجية لحلف الناتو على وجه التحديد.

وأوضح التقرير أن هناك نقص الصيانة الخاصة بعدد غير قليل من الطائرات، وكذا تعطل بعض الغواصات، بالإضافة إلى النقص الحاد في قطع غيار مركبات المشاة.

وأشار التقرير إلى تفشي الإحباط بين الجنود الألمان؛ جراء نقص التجهيزات والعتاد والتسليح، علاوة على الأعباء المضاعفة على عدد كبير منهم؛ نظرًا لخلو أكثر من 20 ألف وظيفة مدنية وعسكرية داخل الجيش من أي عاملين بها.

وأكد أن الصدمة الحقيقية تتجسد في انعكاس تقليل المصروفات المخصصة للجيش سلبًا على السلاح، إذ إن 6 غواصات تملكها برلين صارت خارج الخدمة منذ أشهر على خلفية مشكلات فنية، وهو الأمر نفسه الذي تكرر فيما يتعلق بطائرات النقل العسكري، فيما تعاني المقاتلات الجوية من مشاكل ميكانيكية تعوقها عن العمل في أحيان كثيرة.

وجدير بالذكر إنه لم تمر سوى بضعة أيام على فضيحة نقص الملابس الشتوية وخيام الإقامة الخاصة بالقوات الألمانية العاملة في مهام خارجية، حتى اندلعت الأزمة السابق ذكرها.

 

Time واتساب