لأول مرة.. طباعة " 3D " لقفص صدري مستأصل في بريطانيا

لندن (صدى):
استطاع عدد من الأطباء بمدينة سوانسي، في بريطانيا، للمرة الأولى من نوعها، طباعة جزء مستأصل من القفص الصدري لمريض يبلغ من العمر 71 عامًا، وذلك باستخدام طابعة ثلاثية الأبعاد " 3D " .

حيث قام الأطباء، باستئصال نصف عظم القص، وثلاثة أضلاع من القفص الصدري للمريض الذي يدعى " بيتر ماغزو " ، وذلك بعد إصابته بورم سرطاني.

حيث سمحت لهم الطابعة " ثلاثية الأبعاد " ، بطبع الأجزاء المستأصلة من سبيكة تيتانيوم، وتقليص فترة العملية إلى ساعتين، فيما تم استخدام التصوير المقطعي للقفص الصدري للمريض، أثناء عملية طبع هذه الأجزاء.

وفي هذه الحالة، عادةً ما يعد الجراحون الأجزاء المستأصلة من الإسمنت الطبي، أثناء العملية.

جدير بالذكر، أن هذه هي أول عملية طبع تتم لمثل هذه الأجزاء في بريطانيا، حيث أكد الأطباء، أنهم سوف يستخدمون هذه الطريقة مستقبلًا بعد نجاحها، فيما استغرقت العملية الجراحية للاستئصال مدة 8 ساعات، ونجحت تمامًا، طبقًا لما ذكره الأطباء الذين قاموا بها.

Time واتساب