الصحافة العالمية تعقب على قرار للمملكة بشأن ممارسة المرأة للتجارة

نايف السالم (صدى):
أولت الصحافة العالمية، أمس الأحد، اهتمامًا كبيرًا بقرار المملكة السماح للمرأة بممارسة الاعمال التجارية دون موافقة ولي الأمر.

وأكدت " الصحف العالمية " على أن القرار يأتي في إطار عملية التحديث الشاملة، ورؤية المملكة 2030 م ، التي تهدف لتنويع القاعدة الإنتاجية.

حيث قالت صحيفة " اكسبريس نيوز " البريطانية: إن القرار يفتح الباب للمرأة، لإبراز ما تتمتع به من إمكانات ومهارات، لافتة لجهود الأمير محمد بن سلمان ولي العهد، ونائب رئيس مجلس الوزراء، في دعم مشاركة المرأة في سوق العمل.

وأوضحت صحيفة " التليجراف " البريطانية: إن القرار الجديد يمكن المرأة من تنفيذ الكثير من الأعمال لبدء النشاط التجاري إلكترونيًا، وذلك دون الحاجة إلى مراجعة الجهات الحكومية.

كما أشارت الصحيفة، إلى ارتفاع مساهمة المرأة في سوق العمل، وذلك بنسبة 130% خلال السنوات الأربع الماضية، لافتة إلى قرار السماح للمرأة بقيادة السيارة الذي من المفترض تنفيذه خلال العام الجاري.

فيما رأى موقع " ستيب نيوز " الأمريكي، أن القرار الجديد يعني المساواة بين المرأة والرجل، فيما يتعلق باشتراطات بدء النشاط التجاري، مضيفًا أن هذا الإجراء، يستهدف تخفيف القيود وتنويع القاعدة الإنتاجية، ذلك بالإَافة إلى وجود عدد من التشريعات القانونية التي دعمت حضور المرأة.

Time واتساب