تفاصيل إستراتيجية " الأنف الدامي" الأمريكية ضد كوريا الشمالية

واشنطن (صدى):
رفض أعضاء في مجلس الشيوخ الأمريكي ومسئول بارز بإدارة الرئيس دونالد ترامب المزاعم بوضع استراتيجية "الأنف الدامي" لمعاقبة، أو مواجهة كوريا الشمالية، رافضين مزاعم بأن واشنطن تريد توجيه ضربة عسكرية للبرنامج النووي الكوري الشمالي بدون إثارة حرب كاملة.

وحسب أسوتشيدبرس، فإن الرسالة ربما تبطل التكهنات بأن ترامب يفكر في القيام بعمل عسكري محدود لإثبات عزيمة الولايات المتحدة تجاه كوريا الشمالية دون إثارة صراع أوسع.

وتعتبر هذه الاستراتيجية على نطاق واسع خطرة بالنظر إلى قدرة الشمال على إلحاق انتقام مدمر بكوريا الجنوبية حليف الولايات المتحدة.

وأبلغ مسؤول بارز بالإدارة الأمبركية، والذي حضر جلسة لمجلس الشيوخ الخميس، النواب بأنه لم يتم اعتماد نهج "الأنف الدامي"، وفقا لعضوي مجلس الشيوخ عن الحزب الديمقراطي جيان شاهين وعن الحزب الجمهوري جيمس ريش.

وأكد المسؤول روايات أعضاء المجلس فيما قالت شاهين للجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ، والتي تدرس تعيين سوزان ثورنتون مرشحة ترامب لمنصب كبير دبلوماسي الولايات المتحدة لشؤون شرق آسيا، قالت إن البيت الأبيض "أوضح بشدة أنه لا توجد استراتيجية أنف دامي لتوجيه ضربة لكوريا الشمالية".

Time واتساب