تهديد أمريكي لروسيا بسبب هجوم "نوتبيتيا " المدمر

واشنطن (صدى):
هدد البيت الأبيض الخميس روسيا بـ"عواقب دولية" على خلفية هجوم " نوت-بيتيا " الإلكتروني الذي يعتبر "الأكثر تدميرا وكلفة في التاريخ" بحسب ما جاء في بيان.

وقال البيت الأبيض إن هذا الهجوم الذي شنه الجيش الروسي في يونيو 2017 "غير مسؤول وعشوائي، وستكون له عواقب دولية".

وسربت صحيفة واشنطن بوست، أن وكالة الاستخبارات المركزية توصلت في نوفمبر الماضي أن روسيا هي المسؤولة عن الهجوم.

والبيان الأميركي، هو إدانة لروسيا عن الهجوم الإلكتروني الكبير الذي بدأ في أوكرانيا وامتد عبر العالم وطال شركات عالمية كبرى، ويضرب غالبا الأجهزة التي تعمل بأنظمة أندرويد.

Time واتساب