مقتل طفل بالفأس على يد عشيق والدته بسبب " تروسيكل "

القاهرة (صدى):
توفى طفل مصري يدعى “ إبراهيم ”، يبلغ من العمر 10 سنوات، بعدما ضربه عشيق والدته بالفأس، بسبب إزعاجه له أثناء إصلاح مركبة “تروسيكل”.

وقالت والدة المجني عليه، والتي تدعى “نادية”، أن دراجة نارية مجهولة صدمت طفلها أثناء لعبه في الشارع ثم فرت هاربة، الأمر الذي تسبب في إصابته بكسر بقاع الجمجمة ونزيف في المخ أدى لوفاته.

وبمواجهة الجاني اعترف بأنه على علاقة بوالدة الطفل، وقد أقدم على قتل ابنها أثناء إصلاحه مركبة “التروسيكل” الخاص بالأم أمام مسكنها، حيث كان الصغير يلهو أمامه ودعاه للتوقف، ولكنه لم يلتفت إليه، فألقى عليه الفأس فاصطدم برأسه وتم نقله فورا إلى المستشفى، ولكنه توفي هناك.

Time واتساب

أحدث التعليقات