وزير العدل اللبناني يوجه بتحريك دعوى قضائية ضد صحيفة تطاولت على المملكة

بيروت (صدى):
طالب وزير العدل في حكومة تصريف الأعمال اللبنانية، سليم جريصاتي، من مدعي عام التمييز القاضي سمير حمود، بتحريك دعوى الحق العام ضد كل من كاتب المقال المنشور والناشر والمدير المسؤول في الصحيفة وذلك لما تضمنه المقال من إساءات، في إطار الرفض للتطاول على المملكة عبر صحيفة لبنانية محسوبة على حزب الله.

وأكدت نقابة الصحافة اللبنانية أنها تستنكر هجوم صحيفة لبنانية محسوبة على حزب الله الإرهابي على المملكة مؤكدة أنه سيتم اتخاذ الإجراءات النظامية بحقها، فيما قال وزير العدل اللبناني إن المقال تضمن عبارات نابية وغير مألوفة في العمل الصحفي وتعكر صلات لبنان بالمملكة العربية السعودية.

ونشرت النقابة بيان لها بثته وكالة الأنباء الوطنية اللبنانية، جاء فيه التالي: " تناولت إحدى الصحف الصادرة اليوم قيادة المملكة العربية السعودية الشقيقة بتعابير نابية وكلام خارج ليس فقط على آداب المهنة وأخلاقياتها، بل أيضا على كل مألوف. "

وأضاف البيان: " نستنكر بشدة مضمون ما أوردته الصحيفة جملة وتفصيلا، نود أن نذكر صاحبها رئيس تحريرها العام بأحكام قانون المطبوعات الذي يحظر التطاول على الدول الشقيقة، ونشير إلى أنه يتعذر على نقيب ومجلس نقابة الصحافة القبول بهذه الارتكابات، ومن باب أولى يتعذر الدفاع عن المرتكب، أقله الالتزام بالقانون وأصول ممارسة هذه المهنة التي شاءها المؤسسون، وشئناها نحن، منزهة حريصة على الكرامات ومصلحة الوطن. "

يذكر أن هناك تصريحات لمصادر دبلومسية سعودية بأن المملكة سيكون لها تحرك دبلوماسي لمنع إساءات بعض وسائل الإعلام اللبناني الممولة من حزب الله وتطاولها على المملكة.

Time واتساب