• الأحد 18

    نوفمبر

أهالي بلجرشي تستغيث من كوارث عقبة حزنة.. و ” المالكي ” يطمئنهم

أهالي بلجرشي تستغيث من كوارث عقبة حزنة.. و ” المالكي ” يطمئنهم
علي العنزي(صدى):

استغاث عدد من أهالي بلجرشي بمنطقة الباحة لرفع مستوى السلامة في عقبة حزنة، وصيانتها، وإنشاء مصدات حماية ومصارف لمياه الأمطار والسيول، وقالوا إن العقبة شريان حيوي يربط بين محافظتي المخواة وبلجرشي ويخفف أعباء التنقلات بينها، لافتين إلى أن الأمطار الغزيرة قد تسببت في إغلاق العقبة مرتين في أسبوع واحد.

وجاءت مطالب الأهالي كما يلي: صيانة العقبة، ورفع وسائل السلامة، وإنشاء مصدات حماية ومصارف لمياه الأمطار والسيول، وإبعاد الصخور العالقة والتي تنذر بكارثة؛ بالإضافة إلى تحسين بعض المواقع والمنحدرات الخطرة والمنعطفات.

وفي السياق نفسه، قال المهندس مسفر المالكي، مدير إدارة النقل بالباحة، إنه نفذ خلال الفترة الماضية الكثير من الأعمال التي من شأنها رفع مستوى السلامة على العقبة ومن ضمنها إعادة الأسفلت في بعض المواقع المتضررة وعمل دهانات لكامل الطريق وحمايات خرسانية لبعض المواقع وتركيب لوحات إرشادية وتحذيرية لرفع مستوى السلامة، موضحًا أن نائب وزير النقل وقف على العقبة ووجه بالرفع عن احتياجاتها بشكل كامل، منوهًا أنه سيكون لها اعتمادات خلال الفترة القادمة.

وأضاف ” المالكي ” أن الوضع في عقبة حزنة مستقر وآمن وليس هناك تخوف وأمير الباحة متابع لحظة بلحظة للمستجدات، ودائمًا ما يوصي باتخاذ التدابير اللازمة والوقائية لضمان سلامة مرتادي العقبة، مشيرًا إلى أنه في حال سقوط الأمطار يتم التنسيق مع الجهات المعنية لإغلاق العقبة احترازيًا، ويتم فتحها بعد توقف الأمطار وتمشيط كامل الطريق للتأكد من سلامته؛ لافتًا إلى أن شركة إيطالية قامت بعمل دراسات كاملة لعقبتي حزنة وقلوة ورفعت للوزارة وفي حال اعتماد الدراسة سيتم التنفيذ فورًا.


الوسوم: