• الأربعاء 11

    ديسمبر

FIFA للدراسات الفنية تصدر تقريرها حول كأس العالم روسيا 2018 FIFA

مجموعة FIFA للدراسات الفنية تصدر تقريرها حول كأس العالم روسيا 2018 FIFA

قامت مجموعة FIFA للدراسات الفنية بإصدار تقريرها حول كأس العالم روسيا 2018 FIFA، والذي يتضمن إحصاءات شاملة حول البطولة وكل مباراة على حدة، إضافة إلى معلومات حول المنتخبات ومقاطع فيديو حصرية لدعم التحليلات.

ورأس مجموعة الدراسات الفنية لروسيا 2018 كارلوس ألبرتو باريرا، وضمت في عضويتها ماركو فان باستن (رئيس التطوير الفني في FIFA) وإيمانويل أميونيك وبورا ميليتينوفيتش وأندي روكسبرغ وباسكال زوبربوهلر (المختص بحراسة المرمى في قسم التطوير الفني في FIFA). وأشرفت على المجموعة دائرة تطوير اللاعبين والمدربين في FIFA التي يقودها برانيمير يوجيفيتش.

ومن بين النتائج الرئيسية في التقرير:

· الفريق الأكثر استحواذاً على الكرة للمباراة الواحدة، وهو اسبانيا (69%)، أخفق في التقدم بعد دور ال 16، بينما فرنسا، الفائزة بالبطولة، كان ترتيبها التاسع عشر في إجمالي الاستحواذ.
· صربيا كانت الفريق الأكثر جرياً في البطولة، مغطية مسافة متوسطها 113 كلم لكل مباراة. أما فرنسا فكان ترتيبها الثامن والعشرين، بمتوسط 101 كلم لكل مباراة.
· كفاءة التسديد من خارج منطقة الجزاء تحسنت بشكل كبير، حيث كانت النسبة هدف لكل 29 تسديدة بعيدة المدى مقارنة مع هدف لكل 42 تسديدة في البرازيل 2014.
· في بطولة روسيا 2018، تم إحراز هدف من كل 29 ضربة ركنية، بينما تم إحراز هدف من كل 61 ضربة ركنية في جنوب أفريقيا 2010 وهدف من كل 36 ضربة ركنية في البرازيل 2014. استمرت هذه الكفاءة في مرحلة خروج المغلوب في روسيا، حيث سجلت الفرق هدفاً من كل 31 ضربة ركنية مقارنة مع هدف من كل 41 ضربة ركنية في البرازيل.
· رأينا عدداً أقل ممن يسمون “صانعي ألعاب” في هذه البطولة، وقد يكون ذلك نتيجة للطريقة التي لعبت بها الفرق. لكن كان هناك بعض الأفراد المتميزين في هذا المجال، حيث تفوّق بول بوغبا من فرنسا، لكن لوكا مودريتش سرق الأضواء.
هل تستفيد منتخباتنا وانديتنا من هذه التحليل والتقارير اكثر ما اعحبني في هذا التقرير:-
‏١/كرة قدم ليست استحواذ فقط
‏٢/لايوجد صانع لعب حقيقي