" التجميل والبوتكس " يجتاح عالم الإبل

علي القحطاني (صدى):
دخلت الإبل مؤخرًا عالم التجميل، خاصة بعد ظهور ما يعرف بجميلات الإبل، فعندما يتم وصف ناقة بأنها جميلة، يُبني هذا الوصف على مقاييس يعرفها المتخصصون.

وفي هذا السياق، قال الدكتور ذيب المري، رئيس اللجنة الطبية للكشف عن الغش والعبث بمهرجان الملك عبد العزيز للإبل، أن أول عملية خاصة بالتجميل للإبل، كانت من قبل أحد الملاك الذي طلب من عيادة تجميل بشرية؛ إجراء جراحة تجميلية لناقته؛ لتصبح أكثر جمالًا.

كما أوضح أنه تم اكتشاف حالات عديدة لجراحات تجميل الإبل المشاركة بالمهرجان، لذلك اتخذوا بعض الإجراءات فيما يتعلق بذلك، كاستبعادهم من المشاركة لمدة 5 سنوات.

أما الحالات بجراحات " الشد – الضغط – الزراعة " ستُعتبر قضايا، وتُحال إلى أقسام الرفق بالحيوان، لأنها تُعد تعذيبًا للإبل.

 

Time واتساب

أحدث التعليقات