• الثلاثاء 25

    سبتمبر

فواكه ستعيد النضارة لبشرتك

فواكه ستعيد النضارة لبشرتك
أماني الغامدي(صدى):

هل تسعين جاهدة للحصول على بشرة نضرة وشابة ومليئة بالحياة، وتنفقين الأموال لشراء الكريمات ومستحضرات العناية بالبشرة؟ لا شك أن هذه الأساليب ناجحة في المحافظة على البشرة، ولكن من المهم أن تعرفي أنه من الممكن أيضاً أن تعززي جمال ونضارة بشرتك من خلال إدخال الفواكه الطازجة إلى نظام غذائك اليومي، فهي من شأنها المساعدة على تنقية البشرة، ترطيبها طبيعياً، وتجديد خلاياها.

أبرز الفواكه المفيدة للبشرة

يمكن استهلاك الفواكه بشكله الطبيعي، كما ومن الممكن إدخاله في خلطات وأقنعة توضع على بشرة الوجه، وفي ما يلي لائحة بأبرز هذه الفواكه.

الموز: إن هذه الثمرة الغنية بالفيتامينات A و B و E تعمل على تأخير الشيخوخة.

كما يمكن أن نعتبره مصدراً غنياً بالألياف الغذائية، المعادن كالماغنيزيوم والبوتاسيوم، ومضادات الأكسدة التي تلعب دوراً هاماً في تأخير الشيخوخة.

الليمون: يحتوي على نسبة عالية من الفيتامين C، كما يتمتع بالقدرة على تفتيح البشرة وتوحيد لونها. فكوب من الماء الفاتر مع عصير الليمون وملعقة من العسل في الصباح قبل تناول الطعام يساعدك على تنقية البشرة وتنظيف الجسم من السموم.

البرتقال: هو أيضاً من المصادر الغنية بالفيتامين C، يساعد على تحسين ملمس البشرة، ويؤخر شيخوختها. يفتّح البشرة ويخلصها من البقع الداكنة ومن النمش.

ويمكنك أيضاً استعمال قشور البرتقال الجافة كمقشّر للبشرة.

التفاح: يحتوي على مضادات الأكسدة، مما يساعد على حماية خلايا البشرة من التلف ويجعله عاملاً مضاداً للشيخوخة.

ومن الممكن مزج عصير التفاح مع العسل ووضعه على البشرة وتركه ليجف، وهذا القناع يساعد على ترطيب البشرة.

البابايا: هي من أهم مصادر مضادات الأكسدة، تُستعمل في تقشير البشرة وتنعيمها، وذلك عبر تدليك البشرة بلب البابايا لمدة دقيقة، مع إمكانية مزج هذا اللب مع الزبادي أو مع العسل. بعد التدليك، أتركي المزيج على وجهك لمدة عشرين دقيقة، واغسليه بالماء الفاتر.

فواكه أخرى مفيدة للبشرة

الكيوي لاحتوائه على مضادات الأكسدة التي تؤخر الشيخوخة وتنقي البشرة، الرمّان الغني بالمعادن التي من شأنها تعزيزصحة ومرونة البشرة عن طريق زيادة نسبة الكولاجين فيها. كما ويُعتبر البطيخ مغذياً آخر للبشرة بفضل غناه بالمعادن والمواد المضادة للأكسدة، ويعمل الأفوكادو على تغذية البشرة ومكافحة الشيخوخة بفضل غناه بالفيتامينات E وB.

كما يتمتع العنب بنسبة عالية من مضادات الأكسدة والفيتامين C وبالمانغانيز، وهذه العناصر من شأنها حماية البشرة من الأشعة ما فوق البنفسجية.

ومن ناحية أخرى، يتميّز التوت باحتوائه على النسبة الأعلى من مضادات الأكسدة بين الفواكه كلها، إضافة إلى كمية كبرى من الفيتامين C، مما يجعله يساعد على الحفاظ على مادة الكولاجين الضرورية للبشرة.


تعليق واحد