• الأحد 24

    يونيو

تفاصيل التغريدة التي حولت مواطن بسيط لأشهر بائع مساويك بالمدينة

تفاصيل التغريدة التي حولت مواطن بسيط لأشهر بائع مساويك بالمدينة
نايف السالم(صدى):

أصبح بائع مساويك بجوار المسجد النبوي الشريف بالمدينة المنورة، حديث مواقع التواصل الاجتماعي ، بسبب تغريدة لابنته الكبرى.

كانت الابنة الكبرى لبائع المساويك البسيط، وهي مرافقة لزوجها المبتعث، قد غردت عبر حسابه بموقع ” تويتر ” والذي لم يتجاوز عدد متابعيه 200 شخص، بغرض تقديم المساعدة لأبيها.

وجاء نص التغريدة : ” نفسي أساعد أبوي في كل شيء بس ما بيدي حاجة، عنده بسطة مساويك جنب الحرم اللي يروح ويشوفوا يشتري من عنده لو مسواك واحد ما تعرفوا قد أيش راح ينبسط ” لتتفاجأ خلال ساعات قليلة فقط بأكثر من 27 ألف ريتويت لتغريدتها.

وأعرب الأب عن اعتزازه بموقف ابنته ، موضحًا أن لديه 5 أبناء، وأنه تقاعد عن العمل بالقطاع الخاص، وزوجته مصابة بالسرطان، مشيرًا إلى أنه سعيد بتفاعل الناس ومساندتهم له داعياً بأن يتوجهوا له بالدعاء إلى الله عزوجل.

وقال: ” بفضل الله نعيش متعففين وأفخر بعملي في هذه البسطة وأرفض كافة أشكال المساعدة التي جاءت بعد التفاعل، وقد وصلني الكثير من المساعدات والعروض من رجال أعمال وشركات كبرى ولكنني أرفض الأمر نهائياً، ومن أراد إدخال السرور إلى قلبي فليشترِ مسواكاً من البسطة ” .


تعليق واحد

[ عدد التعليقات: 3914 ] نشر منذ 4 أسابيع

اللهم افتح لنا وله أبواب الرزق-واشفي له زوجته-واصلح له ابنته-