• الإثنين 16

    يوليو

احتفل لحاله بعد الهدف




4 تعليقات

[ عدد التعليقات: 344 ] نشر منذ شهرين

عنصريه داخل الفريق والا فريق محشش

[ عدد التعليقات: 1282 ] نشر منذ شهرين

لا يا أخي ماوكلي:- لا عنصرية ولا يحزنون،، الحفاوة والإحتفال عادة يكون من نصيب من تعب وبذل مجهود أكثر،،
ومن راحو يحتفلون معه هو صاحب المجهود الأصعب والأهم…

[ عدد التعليقات: 50461 ] نشر منذ شهرين

هههههههههههههه ,,

,, صح كلام الاخ واضح وصريح … ولا فيه وضوح وصراحه اكثر من كذا ….