• الخميس 12

    ديسمبر

الدفعة الـ 12 من برنامج ضيوف خادم الحرمين للعمرة يغادرون المملكة

الدفعة الـ 12 من برنامج ضيوف خادم الحرمين للعمرة يغادرون المملكة
سعيد العجل(صدى):

غادرت الدفعة الثانية عشرة من ضيوف خادم الحرمين الشريفين للحج والعمرة والذين يمثلون 14 دولة أوروبية، المملكة بعد أن قضوا 10 أيام بين المدينة المنورة ومكة المكرمة أدوا فيها مناسك العمرة وتعرفوا على أهم المعالم الإسلامية في المدينة المنورة ومكة المكرمة من خلال برنامج حافل نفذته وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد ممثلة بالأمانة العامة للبرنامج.

وقال الأمين العام لبرنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين للحج والعمرة الأستاذ عبدالله المدلج بأن ضيوف البرنامج غادروا المملكة عائدين إلى أوطانهم، بعد أن أدوا مناسك العمرة وزاروا المسجد النبوي والمعالم التاريخية في المدينتين المقدستين في إطار منظومة متكاملة من الخدمات التي قدمتها اللجان العاملة في البرنامج.

ورفع المدلج شكره وتقديره لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان – حفظهما الله-، على تمكينهم من أداء مناسك العمرة وزيارة المدينة المنورة، بإشراف ومتابعة من معالي وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الشيخ صالح بن عبدالعزيز آل الشيخ، وسط منظومة الخدمات المتكاملة التي وفرتها حكومة خادم الحرمين الشريفين، التي كان لها أكبر الأثر في إتمامهم مناسكهم بكل يسر وسهولة.

وقد أعرب ضيوف البرنامج من دول أوروبا عن سرورهم بما وجدوه منذ وصولهم للمدينة المنورة من كرم ضيافة وحسن أستقبال، وخدمات نوعية، ومشروعات عملاقة بالحرمين الشريفين، مبدين شكرهم لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ، وولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان – حفظهم الله، كما تقدموا بالشكر الجزيل لوزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، وفي مقدمتهم معالي الوزير الشيخ صالح بن عبدالعزيز آل الشيخ المشرف العام على البرنامج، وجميع من أسهم في ترتيب برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين، مشيدين بما بذلوه من جهود كبيرة، وما قدموه من خدمات وتسهيلات لهم.

ونوه ضيوف البرنامج بالدور البارز للبرنامج في جمع العلماء والمؤثرين من مختلف دول العالم للنظر فيما يهم العالم الإسلامي ويقوي شوكة المسلمين ويدعم كل رأي وفكر رشيد للنهوض بالعمل الإسلامي للحفاظ على الهوية الإسلامية والوقوف بوجه التحديات.

يذكر أن هذه المجموعة تضم ضيوف قدموا من (14) دولة من قارة أوروبا هي: المملكة المتحدة، وإسبانيا، وألمانيا الاتحادية، وفرنسا، والمجر، والنمسا، وبلجيكا، والنرويج، وسويسرا، وإيطاليا، والبرتغال، وفنلندا، والدنمارك، واليونان.