• السبت 22

    سبتمبر

” فيسبوك ” يساعد على إبادة محتملة في ميانمار

” فيسبوك ” يساعد على إبادة محتملة في ميانمار
نايبيداو(صدى):

كشف مرزوقي داروسمان، رئيس بعثة الأمم المتحدة الدولية المستقلة لتقصى الحقائق فى ميانمار، أن موقع ” فيسبوك ” عمل على تأجيج مشاعر الكراهية والانقسام في ميانمار، لافتًا إلى أن هناك إبادة محتملة بسببه.

وفي السياق نفسه، أوضحت يانجي لي، محققة الأمم المتحدة لميانمار، أن: ” كل شيء فى ميانمار يتم من خلال فيسبوك، وذلك الموقع ساعد البلد الفقير لكن تم استخدامه أيضا فى نشر خطاب الكراهية” .

ومن الجدير بالذكر، إنه تعرض أكثر من 650 ألف من مسلمي الروهينجا في ميانمار للتهجير من منازلهم، فارين إلى بنجلادش؛ هربًا من الاعتداءات والانتهاكات وحالات التعذيب والاغتصاب الذين تعرضوا لها من قوات الأمن.

 


تعليق واحد

[ عدد التعليقات: 54 ] نشر منذ 6 شهور

فيس بوك طيب ومنبته طيب ينصر الاسلام ويعز المسلمين وتوتير وسناب كذلك نحن لا نلومهم فعداؤهم واضح لكن اللي معنا وهو ضدنا هنا المشكلة