• الأربعاء 17

    أكتوبر

مغناطيس الحيوانات المنوية أحدث صيحة في تعزيز فرص الحمل

مغناطيس الحيوانات المنوية أحدث صيحة في تعزيز فرص الحمل
متابعات(صدى):

أثبتت دراسة حديثة عن أن ” مغناطيس الحيوانات المنوية ” قد يزيد من احتمالات الحمل بالنسبة للأزواج الذين يخضعون لعمليات التلقيح الصناعي بنسبة تصل إلى 10%.

حيث يستخدم فرز الخلايا المحفّزة (MACS) ، نوعًا من المغناطيس يجذب الحيوانات المنوية القديمة المشوهة التي من غير المرجح أن تبقى على قيد الحياة إلى مرحلة إخصاب البويضة، ويمكن بعد ذلك حقن المرأة بباقي الحيوانات المنوية السليمة، مما يعزز فرصها في الحمل.

مع العلم أن تقنية ” MACS ” تعزز فرص الحمل للنساء التي تخضع لعمليات الحقن المجهري.

كما أكد الأطباء ثقتهم في نجاح المغناطيس بتحقيق ما بين 5% إلى 10% من فرص الحصول على الحمل الناجح.

حيث أشارت الأبحاث إلى أن حوالي 20% من الحيوانات المنوية المأخوذة من عينات السائل المنوي للرجال المصابين بالعقم تكون ضعيفة أو تشوهت.

والجدير بالذكر أن العقم يؤثر على نحو 11% من النساء و 9 % من الرجال في سن الإنجاب بالولايات المتحدة الأمريكية، بينما يوجد حوالي واحد من كل سبعة أزواج في المملكة المتحدة يكافحون من أجل الحمل.


تعليق واحد